الاسترالي تومي يوريتش يتعرض لعرقلة داخل منطقة جزاء اليابان في 11 اكتوبر 2016

تصفيات مونديال 2018: قمة استراليا واليابان تنتهي بالتعادل 1-1

انتهت مباراة القمة بين منتخبي استراليا واليابان لكرة القدم بالتعادل 1-1 الثلاثاء في ملبورن في الجولة الرابعة من الدور الحاسم للتصفيات الاسيوية المؤهلة الى مونديال 2018 في روسيا.

وتقدمت اليابان مبكرا وتحديدا في الدقيقة الخامسة عبر جينكي هاراغوتشي، وادركت استراليا التعادل بواسط ميلي يديناك من ركلة جزاء في الدقيقة 52.

ورفعت استراليا المتصدرة رصيدها الى 8 نقاط، مقابل 7 نقاط لليابان.

وتلتقي ايضا السعودية (7 نقاط) مع الامارات (6 نقاط)، فيما فاز العراق على تايلاند 4-صفر وحقق فوزه الاول.

وكانت استراليا بدأت الدور الحاسم من التصفيات بفوز على العراق 2-صفر في بيرث، قبل ان تتغلب بصعوبة على الامارات 1-صفر في ابوظبي، ثم تعادلت مع السعودية الخميس الماضي 2-2 في جدة.

من جهتها، سقطت اليابان على ارضها في سايتاما امام الامارات 1-2 في الجولة الاولى، قبل ان تستعيد توازنها بفوز على تايلاند في بانكوك 2-صفر، ثم على العراق في سايتاما 2-1.

ولم تفز استراليا على اليابان منذ سبع سنوات، في حين انه لم يسبق لليابان ان فازت على استراليا في عقر دارها في تصفيات كأس العالم حتى الان.

ودأب المنتخبان على المشاركة في نهائيات كأس العالم في الاعوام الاخيرة.

ويتأهل اول وثاني كل من المجموعتين الاسيويتين في الدور الحاسم الى نهائيات كأس العالم، ويلعب صاحبا المركز الثالث ملحقا اسيويا على ان يقابل المتأهل منه في ملحق آخر رابع ترتيب منطقة الكونكاكاف (اميركا الشمالية والوسطى والكاريبي).

وتقام مباريات الجولة الخامسة في 15 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، حيث تلتقي اليابان مع السعودية في سايتاما، وتايلاند مع أستراليا في بانكوك، والإمارات مع العراق في أبو ظبي.

وبدأ منتخب اليابان المباراة بصورة مثالية ليفتتح التسجيل عند الدقيقة الخامسة بعدما قطع كيسوكي هوندا الكرة من ترينت ساينزبري وأرسل تمريرة متقنة إلى هاراغوتشي لينفرد بالحارس ماثيو رايان ويسدد في الشباك.

وفي الشوط الثاني استمرت المحاولات الأسترالية، ليسجل الفريق هدف التعادل عبر ركلة جزاء احتسبت نتيجة إعاقة يوريتش من قبل هاراغوتشي، ونفذها يديناك بنجاح في الشباك (52).

وقال انج بوستيكوغلو مدرب أستراليا بعد اللقاء لموقع الاتحاد الاسيوي:"إذا نظرنا للمباراة، فقد كنا سيئين في الشوط الأول وكانت بدايتنا ضعيفة من خلال تلقي هدف سهل، وكذلك نحن لم نحاول كفاية في أول 45 دقيقة أن نضغط على الخصم. أغلقوا المساحات في حين أننا لم نكن نتحرك بصورة كافية".

من جهته، قال البوسني وحيد خليلوزيتش مدرب اليابان: "لا أشعر بالأسف بعد المباراة، ربما بعض القهر، قمنا بالاستعداد التكتيكي بالاعتماد على حالتنا البدنية، وقد قام اللاعبون بعمل جيد خصوصا في الجانب الدفاعي.. سمحنا للخصم بالاستحواذ على الكرة لأننا كنا نعرف أننا نمتلك فرصة في التسجيل. اعتقد أننا كنا نستحق الحصول على النقاط الثلاث".

 

×