لاعبو فريق اتلتيك بلباو يحتفلون بتسجيل هدف في مرمى فالنسيا

الدوري الاسباني: ريال يعادل انجاز برشلونة بفوزه الـ16 على التوالي وادوريتس يعمق جراح فالنسيا

عادل ريال مدريد انجاز غريمه الازلي برشلونة بتحقيقه فوزه السادس عشر على التوالي في الدوري الاسباني لكرة القدم وجاء على حساب الفريق الكاتالوني الاخر اسبانيول خارج قواعده 2-صفر اليوم الاحد في المرحلة الرابعة.

وهذا الفوز الرابع على التوالي لريال في الدوري والخامس من اصل 5 مباريات في جميع المسابقات بعد ان تغلب على سبورتينغ البرتغالي 2-1 الاربعاء في دوري ابطال اوروبا، ليتصدر الترتيب مجددا برصيد 12 نقطة من 12 ممكنة، متقدما بفارق 3 نقاط على غريمه برشلونة حامل اللقب ولاس بالماس اللذين تغلبا السبت على ليغانيس 5-1 وملقة 1-صفر على التوالي.

وعادل فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان الانجاز الذي حققه برشلونة مع مدربه السابق جوسيب غوارديولا خلال موسم 2010-2011 بتحقيقه فوزه السادس عشر على التوالي في الدوري وتحديدا منذ خسارته امام جاره اللدود اتلتيكو مدريد في "سانتياغو برنابيو" بنتيجة صفر-1 في 27 شباط/فبراير الماضي.

وسيكون النادي الملكي امام فرصة تحطيم الرقم عندما يستضيف فياريال في المرحلة المقبلة.

وخاض ريال مدريد اللقاء بغياب النجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو بسبب المرض والويلزي غاريث بايل بسبب اصابة في خاصرته، اضافة الى الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس بسبب اصابة في وتر اخيل، ثم تعرض لضربة اضافية في اوائل اللقاء باصابة البرازيلي كاسيميرو الذي ترك مكانه في الدقيقة 19 لمصلحة الالماني توني كروس.

وعانى ريال في ظل الغيابات في فرض ايقاعه بل كان اسبانيول افضل منه وذلك حتى الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع من الشوط الاول عندما افتتح الكولومبي خاميس رودريغيز التسجيل بعدما قام بمجهود فردي مميز اثر تمريرة من كروس ثم اطلق الكرة ارضية من خارج الملعب الى الزاوية الارضية اليسرى لمرمى النادي الكاتالوني.

وتحسن اداء ريال في الشوط الثاني وحصل على عدد من الفرص واستثمر احداها في الدقيقة 71 عبر الفرنسي كريم بنزيمة الذي وصلته الكرة من الجهة اليمنى بتمريرة عرضية من لوكاس فاسكيز فتابعها في الشباك قبل ان يترك مكانه لالفارو موراتا.

وبقيت النتيجة على حالها حتى صافرة النهاية ليخرج ريال بانتصاره التاسع تواليا على اسبانيول في جميع المسابقات، علما بان هزيمته الاخيرة امام النادي الكاتالوني تعود الى 20 تشرين الاول/اكتوبر عام 2007 (1-2).

- بلباو يعمق جراح فالنسيا -

وعمق اتلتيك بلباو جراح ضيفه فالنسيا وحول تخلفه امامه الى فوز 2-1.

ويدين النادي الباسكي، القادم من هزيمة مفاجئة وقاسية على يد مضيفه ساسوولو الايطالي (صفر-3) في مستهل مشواره في مسابقة "يوروبا ليغ"، بفوزه الثاني على التوالي وهذا الموسم الى المهاجم المخضرم اريتس ادوريتس الذي حول تخلف فريقه بهدف الفارو ميدران بعد تمريرة من البرتغالي لويس ناني (2) الى فوز بتسجيله هدفين في الدقيقتين 24 بكرة رأسية و41 بتسديدة من وسط المنطقة، والهدفان كانا بتمريرتين من بينات ايتشيباريا.

وهذه الهزيمة الرابعة على التوالي لفالنسيا الذي اصبح مع فيردر بريمن وشالكه الالمانيين الفريق الوحيدة التي لم تسجل اي نقاط حتى الان في البطولات الاوروبية الخمس الكبرى، ما سيزيد الضغوط على باكو اييستاران في مستهل مشواره كمدرب دائم للفريق الذي اشرف عليه موقتا في نهاية الموسم الماضي اثر اقالة الانكليزي غاري نيفيل.

وواصل فياريال بدايته الجيدة وحافظ على سجله الخالي من الهزائم بتغلبه على ضيفه ريال سوسييداد بهدفين للايطالي نيكولا سانسوني (22 و25) مقابل هدف ليوري بيرشيش (35)، رافعا رصيده الى 8 نقاط في المركز السادس بفارق الاهداف خلف اتلتيكو مدريد واشبيلية، فيما تجمد رصيد منافسه عند 4 نقاط في المركز الثالث عشر.
وفي مباراة اخرى، تعادل اوساسونا مع ضيفه سلتا فيغو صفر-صفر.

وهذه النقطة الثانية لاوساسونا هذا الموسم بعد الاولى من تعادله مع ملقة في افتتاح الموسم قبل ان يخسر امام ريال سوسييداد وريال مدريد، فيما كسب سلتا فيغو نقطته الاولى هذا الموسم بعد 3 هزائم متتالية امام ليغانيس وريال مدريد واتلتيكو مدريد.