مهاجم روما ستيفان الشعراوي يراوغ مدافع سمبدوريا جاكوبو سالا على الاستاد الاولمبي في روما الاحد 11 سبتمبر 2016 تحت زخات المطر

الدوري الايطالي: يوفنتوس يخرج من عطلة نهاية الاسبوع وحيدا في الصدارة بفضل روما والامطار

خرج يوفنتوس، بطل المواسم الخمسة الاخيرة، من عطلة نهاية الاسبوع وهو يتصدر وحيدا وذلك بفضل هدية من روما والاحوال المناخية التي عطلت مباراة جنوى وفيورنتينا الاحد في المرحلة الثالثة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

وكان يوفنتوس افتتح المرحلة السبت بفوزه الثالث على التوالي بعد تغلبه على ساسوولو 3-1، فتربع وحيدا على الصدارة ثم بقي الوضع على حاله بعد مباريات الاحد وذلك لان جنوى وجاره سمبدوريا كانا الوحيدين القادرين على اللحاق به بعد فوزهما بمباراتيهما الاوليين.

لكن الامطار الغزيرة تسبب بتوقف مباراة جنوى وفيورنتينا على ملعب "ماراتسي" بعد مرور 28 دقيقة حين كانت النتيجة صفر-صفر، فيما توقفت مباراة روما وسمبدوريا على الملعب الاولمبي في العاصمة بعد انتهاء الشوط الاول والضيوف في المقدمة 2-1 بعد ان تخلفوا بهدف للمصري محمد صلاح بكرة رأسية اثر عرضية من الارجنتيني دييغو بيروتي (8) قبل ان يردوا بهدفين للكولومبي لويس مورييل بتسديدة "طائرة" رائعة بعد تمريرة طويلة من فاسكو ريجيني (18) وفابيو كوالياريلا اثر ركلة ركنية نفذها الارجنتيني ريكاردو الفاريس (41).

وبعد تأخر لاكثر من 45 دقيقة قرر حكام المباراة مواصلتها وتمكن البديلان القائد الاسطوري فرانشيسكو توتي والبوسني ادين دزيكو من قلب الطاولة على سمبدوريا ومنح فريقهما نقطته السابعة ليصبح بذلك على المسافة ذاتها من نابولي الثاني وبفارق نقطتين عن يوفنتوس المتصدر.

وادرك دزيكو التعادل لروما في الدقيقة 61 اثر كرة بينية متقنة من توتي الذي خطف هدف الفوز في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع من ركلة جزاء انتزعها دزيكو بالذات.

وعلى ملعب "سان سيرو"، لم يستفد ميلان من عاملي الارض والجمهور لكي يحقق فوزه الثاني وسقط امام اودينيزي بهدف قاتل سجله الكرواتي ستيبيه بيريتسا في الدقيقة 88 من المباراة التي توقفت لبعض الوقت بسبب اصابة مدافعه لوكا انتونيلي في الشوط الثاني اثر سقوطه على رأسه ما اضطر النادي اللومباردي الى نقله للمستشفى.

وحقق بولونيا فوزه الثاني في ثلاث مباريات على حساب ضيفه كالياري 2-1، رافعا رصيده الى 6 نقاط فيما تجمد رصيد كالياري عند نقطة يتيمة.

على ملعب "ريناتو دالارا"، سجل سيموني فيردي (23) وفيديريكو دي فرانشيسكو (74) للفائز، والبرتغالي برونو الفيش (83) للخاسر الذي طرد له ماركو ستوراري (54).

وعاد لاتسيو بنقطته الرابعة من ملعب كييفو بتعادله معه بهدف للهولندي ستيفان دي فريي (55) مقابل هدف لاليساندرو غامبيريني (52).

وحقق اتالانتا فوزه الاول بعد هزيمتين على التوالي وجاء على حساب ضيفه تورينو بهدفين من اندريا ماسييلو (56) والايفواري فرانك كيسي (82 من ركلة جزاء)، مقابل هدف للاسباني ياغو فالكوي (54).

 

×