مهاجم اتلتيكو مدريد انطوان غريزمان يسجل في مرمى سلتا فيغو

الدوري الاسباني: ريال مدريد يضرب بقوة وينفرد بالصدارة وغريزمان يقود اتلتيكو لفوزه الاول والافيس يطيح ببرشلونة

ضرب ريال مدريد بقوة وانفرد بالصدارة اثر فوزه الكبير على ضيفه اوساسونا 5-2 اليوم السبت على ملعب "سانتياغو برنابيو" في مدريد في المرحلة الثالثة من الدوري الاسباني لكرة القدم.

وسجل البرتغالي كريستيانو رونالدو (6) والبرازيلي دانيلو (41) وسيرجيو راموس (45+1) والبرتغالي الاخر كيلبر بيبي (56) والكرواتي لوكا مودريتش (62) اهداف ريال مدريد، واوريول رييرا (64) ودافيد غارسيا (78) هدفي اوساسونا.

وهو الفوز الثالث على التوالي للنادي الملكي بعد الاول على مضيفه ريال سوسييداد 3-صفر وضيفه سلتا فيغو 2-1، فرفع رصيده الى 9 نقاط وفض شراكة الصدارة مع غريمه التقليدي برشلونة حامل اللقب الذي خسر على ارضه امام ضيفه الافيس 1-2، ومع لاس بالماس الذي مني بدوره بخسارته الاولى هذا الموسم بسقوطه امام اشبيلية بالنتيجة ذاتها.

حقق ريال مدريد الفوز الخامس عشر على التوالي في الدوري وهي سلسلة بدأها منذ نهاية الموسم الماضي، فعادل الرقم القياسي في عدد الانتصارات المتتالية في تاريخ النادي في الدوري والذي سجله قبل نصف قرن عبر فريق مهاجمه الراحل الفريدو دي ستيفانو ومدربه ميغل مونيوز موسم 1960-1961.

وبات ريال مدريد على بعد فوز واحد لمعادلة الرقم القياسي في عدد الانتصارات في تاريخ الليغا والذي يملك غريمه التقليدي برشلونة وسجله بقيادة مدربه السابق ومانشستر سيتي الانكليزي حاليا بيب غوارديولا موسم 2010-2011.

وكانت المباراة افضل استعداد لمباراة سبورتينغ لشبونة البرتغالي الاربعاء المقبل في الجولة الاولى من دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا.

في المقابل، مني اوساسونا العائد الى دوري الاضواء بعد غياب موسمين، بخسارته الاولى بعد تعادلين مع ملقة 1-1 وريال سوسييداد صفر-صفر.

وشهدت المباراة عودة رونالدو بعد غياب نحو شهرين بسبب الاصابة وتحديدا منذ المباراة النهائية لكأس اوروبا التي توج بها منتخب بلاده للمرة الاولى في تاريخه، فلعب اساسيا وافتتح التسجيل. كما عاد الفرنسي كريم بنزيمة بعد غياب للسبب ذاته.

وغاب البرازيليان كاسيميرو ومارسيلو والكولومبي خامس رودريغيز بسبب الرحلة الطويلة من اميركا الجنوبية عقب فترة التوقف الدولية، فيما فضل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان منح الفرصة لالفارو موراتا للعب اساسيا على حساب بنزيمة والامر ذاته بالنسبة للبرازيلي دانيلو الذي لعب على حساب دانيال كارفاخال.

ومنح رونالدو التقدم لريال مدريد عندما استغل كرة على طبق من ذهب من الدولي الويلزي غاريث بايل داخل المنطقة فتابعها بسهولة داخل المرمى الخالي (6).

وكان رونالدو سجل 35 هدفا في الدوري حيث حل وصيفا خلف مهاجم برشلونة الاسباني الدولي الاوروغوياني لويس سواريز.

وكاد بايل يعزز تقدم النادي الملكي بتسديدة قوية من خارج المنطقة ابعدها الحارس نوزيه بيريز بصعوبة الى ركنية (22)، كاد القائد سيرجيو راموس يستغلها ويضيف الهدف الثاني بضربة رأسية مرت بجوار القائم الايسر (23).

وكاد اوساسونا يدرك التعادل بضربة رأسية لكينان كودرو بيد انها ارتطمت بالعارضة وخرجت (39).

لكن ريال مدريد ارتد مهاجما ونجح في التعزيز عبر دانيلو الذي استغل كرة مرتدة من الحارس بيريز اثر رأسية لموراتا بعد عرضية من رونالدو فهيأها البرازيلي لنفسه داخل المنطقة وسددها قوية زاحفة داخل المرمى (41).

وعزز النادي الملكي تقدمه بهدف ثالث بواسطة قائده راموس بضربة رأسية قوية من مسافة قريبة اثر ركلة ركنية للدولي الالماني طوني كروس (45+1).

وتابع ريال مدريد افضليته في الشوط الثاني وعزز تقدمه بهدف رابع حمل توقيع الدولي البرتغالي بيبي بضربة رأسية اثر ركلة ركنية لكروٍ (55).

وانقذ الحارس بيريز مرماه من هدف خامس بتصديه لتسديدة قوية لبايل من داخل المنطقة (60).

واضاف مودريتش الهدف الخامس بتسديدة رائعة بيمناه من خارج المنطقة اسكنها على يسار الحارس بيريز (62).

وقلص رييرا، بديل الفرنسي ايمانويل ريفيير، الفارق بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية لميغل دي لاس كويفاس (64).

وحصل اوساسونا على ركلة جزاء في الدقيقة 72 انبرى لها روبرتو توريس، بديل كويفاس، لكن الحارس كيكو كاسيا تصدى لها (73).

وحرمت العارضة بنزيمة، بديل رونالدو، من افتتاح رصيده التهديفي بردها تسديدة قوية في الدقيقة 76.

واضاف الضيوف الهدف الثاني بضربة رأسية لدافيد غارسيا (78).

وفجر الافيس العائد حديثا الى دوري الاضواء مفاجأة مدوية بتغلبه على برشلونة حامل اللقب في عقر داره "كامب نو" 2-1.

وهي الخسارة الاولى لبرشلونة هذا الموسم فتراجع الى المركز الرابع بعدما تجمد رصيده عند 6 نقاط.

وكان النادي الكاتالوني مرشحا فوق العادة لتحقيق الفوز بالنظر الى الفوارق الكبيرة بينه وبين ضيفه، لكن الاخير لعب بطريقة دفاعية منظمة واستثمر جيدا الفرصتين اللتين سنحت امامه وترجمهما الى هدفين كانا كافيين لانتزاع فوز تاريخي في كامب نو، هو الثاني له في برشلونة منذ 16 عاما وتحديدا عام 2000 (1-صفر).

وخاض برشلونة المباراة في غياب اكثر من نجم في مقدمتهم قائده جيرار بيكيه وجوردي البا وحارس المرمى الالماني تير شتيغن واندريس انييستا والارجنتيني ليونيل ميسي والاوروغوياني لويس سواريز حيث فضل المدرب لويس انريكي الاحتفاظ بالثلاثة الاخيرين على مقاعد البدلاء قبل ان يدفع بهم في الشوط الثاني دون ان يتمكنوا من قلب النتيجة.

ومنح انريكي الفرصة للوافدين الجديدين بابلو الكاسير القادم من فالنسيا ودينيس سواريز من فياريال في فترة الانتقالات الصيفية ومعه النجم البرازيلي نيمار ولاعب الوسط التركي اردا توران، بيد ان فريقه لم يشكل اي خطورة تذكر على مرمى الضيوف.

ونجح الافيس في استغلال فرصته الوحيدة في الشوط الاول لافتتاح التسجيل عبر البرازيلي دييفيرسون الذي استغل كرة عرضية امام المرمى فتابعها داخل مرمى الحارس الدولي الهولندي ياسبر سيليسن (39).

ونجح برشلونة في ادراك التعادل مطلع الشوط الثاني عبر المدافع الفرنسي جيريمي ماتيو اثر ركلة ركنية انبرى لها نيمار (46).

واهدر ماتيو فرصة منح التقدم لبرشلونة عندما تهيأت امامه كرة والمرمى مشرع فسددها بجوار القائم الايسر (49).

ودفع انريكي بميسي (60) وانييستا (64) وسواريز (66) مكان دينيس سواريز وتوران والكاسير على التوالي، لكن الضيوف خطفوا هدف الفوز عبر ايباي غوميز مستغلا خطأ للدولي الارجنتيني خافيير ماسكيرانو.

ونزل برشلونة بكل ثقله بحثا عن التعادل واهدر ميسي فرصة ذهبية في الدقيقة الاخيرة من الوقت بدل الضائع من تسديدة زاحفة من داخل المنطقة بجوار القائم الايسر.

وبات برشلونة مطالبا بالنهوض من كبوته خصوصا وانه سيستضيف سلتيك الاسكتلندي الثلاثاء المقبل في الجولة الاولى من دور المجموعات للمسابقة القارية العريقة.

واوقف اشبيلية الانطلاقة القوية للاس بالماس بفوزه عليه 2-1.

وكان لاس بالماس البادىء بالتسجيل عبر تانا في الدقيقة 16، وكان في طريقه الى انتزاع الفوز الثالث على التوالي لكنه استسلم في الدقيقتين الاخيرتين واستقبلت شباكه هدفين عبر بابلو سارابيا (89 من ركلة جزاء) وكارلوس فرنانديز (9(+3).

وارتقى اشبيلية الى المركز الثاني برصيد 7 نقاط بفارق نقطة واحدة امام لاس بالماس وبرشلونة الذين تراجعا الى المركزين الثالث والرابع على التوالي.

وحقق اتلتيكو مدريد ثالث الموسم الماضي فوزه الاول هذا الموسم وجاء على حساب ضيفه سلتا فيغو 4-صفر على ملعب "فيسنتي كالديرون" في العاصمة.

وكان فريق المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني استهل الموسم الجديد بالتعادل مع الافيس 1-1 ثم ليغانيس صفر-صفر لكنه تمكن السبت وبفضل الفرنسي انطوان غريزمان من تحقيق فوزه الاول والاستعداد بافضل طريقة لبداية مشواره في دوري ابطال اوروبا الثلاثاء المقبل ضد مضيفه ايندهوفن الهولندي.

وكان غريزمان خلف الهدف الاول الذي سجل كوكي في الدقيقة 53 بعد تمريرة عرضية ثم اضاف بنفسه الهدفين التاليين في الدقيقتين 73 بكرة رأسية اثر تمريرة من ساوول نيغويس و81 برأسية ايضا لكن هذه المرة بتمريرة عرضية من خوانفران، قبل ان يختتم البديل الارجنتيني انخيل كوريا المهرجان بهدف رابع في الدقيقة 89 بعد تمريرة لكوكي.

والحق اتلتيكو بسلتا فيغو الذي يتواجه الخميس مع ستاندار لياج البلجيكي في "يوروبا ليغ"، هزيمته الثالثة على التوالي بعد ان خسر مباراتيه الاوليين امام ليغانيس (صفر-1) على ارضه ثم ريال مدريد وصيف البطل (1-2).

وحقق فياريال فوزا ثمينا على حساب مضيفه ملقة بهدفين نظيفين لخاومي كوستا (33) والايطالي نيكولا سانسوني (44).

وهو الفوز الاول لفياريال الذي صعد الى المركز السادس برصيد 5 نقاط مقابل نقطتين لملقة.

وتختتم غدا الاحد بلقاءات سبورتينغ خيخون مع ليغانيس، وفالنسيا مع ريال بيتيس، وغرناطة مع ايبار، وديبورتيفو لا كورونيا مع اتلتيك بلباو.