أعلن نجم المنتخب الانكليزي لكرة القدم واين روني انه سيعتزل اللعب دوليا بعد انتهاء كأس العالم 2018 المقررة في روسيا

روني: مونديال 2018 يشكل آخر محطة لي مع المنتخب

أعلن نجم المنتخب الانكليزي لكرة القدم واين روني الثلاثاء انه سيعتزل اللعب دوليا بعد انتهاء كأس العالم 2018 المقررة في روسيا.

ويتطلع نجم مانشستر يونايتد (30 عاما) لانهاء مسيرته الدولية بأبهى صورة، مؤكدا سعيه لتحقيق النجاح مع المنتخب في العرس العالمي.

وذكر روني في مؤتمر صحافي في منشأة سانت جورج بارك التدريبية الكامنة في برتون وسط انكلترا إزاء اعتزاله اللعب دوليا "اعلم ان مونديال روسيا سيشكل آخر محطاتي. سأعمل جاهدا للاستمتاع في السنتين القادمتين املا بانهاء مسيرتي بأفضل طريقة ممكنة مع المنتخب الوطني".

وتابع "اتخذت قراري بالرحيل. روسيا ستشكل آخر محطة دولية بالنسبة لي".

وتلقى روني هدية غير متوقعة غداة اعلان مدرب منتخب انكلترا سام الاردايس الاثنين أن الاخير  سيبقى قائدا لمنتخب الاسود الثلاثة في تصفيات كاس العالم 2018.

وتعرض روني (30 عاما) لانتقادات خصوصا غداة خروج منتخب انكلترا من الدور ثمن النهائي لكأس اوروبا 2016  في تموز/يوليو الماضي بعد خسارته المدوية 1-2 امام نظيره الايسلندي المغمور.

وثمن الاردايس جهود روني مع المجموعة قائلا "كان واين قائدا ممتازا مع منتخب انكلترا. الطريقة التي ادى من خلالها مهامه دفعتني للطلب منه المواصلة مع المنتخب".

وتابع "احصائيات واين واضحة للعيان. إنه اللاعب الاكثر خبرة، ويعتبره زملاؤه مثالا يحتذى به".

وحمل روني شارة قيادة منتخب انكلترا خلفا لستيفن جيرارد الذي اعتزل بعد نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل، وخاض 115 مباراة دولية حاصدا 53 هدفا، ومشاركته أمام سلوفاكيا ضمن تصفيات كأس العالم 2018 ستعني كسره الرقم القياسي لعدد المباريات مع المنتخب (116)، اذ يتساوى حاليا مع النجم ديفيد بيكهام.

واوقعت القرعة منتخب انكلترا في المجموعة السادسة من التصفيات الاوروبية المؤهلة إلى مونديال روسيا إلى جانب سلوفاكيا وسلوفينيا واسكتلندا وليتوانيا ومالطا.