لاعبوا نابلوي يحتفلون بأحد الأهداف الأربعة

الدوري الايطالي: فوز بشق النفس ليوفنتوس ودرس من نابولي لميلان

حقق يوفنتوس بطل المواسم الخمسة الماضية فوزا بشق النفس على مضيفه لاتسيو 1-صفر اليوم السبت في افتتاح المرحلة الثانية من الدوري الايطالي لكرة القدم.

على الملعب الاولمبي في العاصمة، كان التعادل السلبي سيد الموقف في الشوط الاول مع تكافؤ شبه كامل بين الطرفين في السيطرة والفرص رغم ندرتها وحتى التحركات والمحاولات.

وفي الشوط الثاني، تحسن اداء رجال مكسيميليانو اليغري قليلا ونجح خضيرة كما في المرحلة الاول في افتتاح التسجيل ليوفنتوس بعد ان تلقى كرة من الارجنتيني باولو ديبالا داخل المنطقة ارسلها بيمناه من الجهة اليسرى الى اقصى واسفل الزاوية اليمنى (66).

وكان خضيرة مفتاح فوز يوفنتوس على ضيفه فيورنتينا 2-1 في المرحلة الاولى عندما سجل له الهدف الاول، وجاء الثاني بتوقيع الارجنتيني غونزالو هيغواين المنتقل من نابولي.

- صرف النظر عن ماتويدي -

اكد الاداري المفوض من قبل نادي يوفنتوس جوزيبي موراتا ان بطل ايطاليا صرف النظر عن لاعب الوسط المهاجم الدولي الفرنسي بليز ماتويدي لان المسؤولين في باريس سان جرمان الفرنسي اكدوا انه "ليس للبيع".

واوضح موراتا "لقد طلبناه من باريس سان جرمان، واجابنا المسؤولون في النادي الفرنسي انه ليس للبيع. هذه امور تحصل، اعتقد بان هذه العملية انتهت".

ورغم ضم البوسني ميراليم بيانيتش من روما، لا يزال يوفنتوس يبحث عن لاعب وسط ثان لسد الفراغ الذي خلفه رحيل الفرنسي بول بوغبا الى مانشستر يونايتد الانكليزي مقابل صفقة قياسية.

وكان ماتويدي قريبا من الانتقال الى يوفنتوس، لكن رئيس سان جرمان، القطري ناصر الخليفي، حد الخميس من اندفاعة المسؤولين في النادي الايطالي.

وقال الخليفي على هامش سحب قرعة دوري ابطال اوروبا "لدى ماتويدي عقد معنا، ولديه الرغبة في البقاء.. وسيبقى".

وفي مباراة قمة على ملعب سان باولو، لقن نابولي وصيف البطل ضيفه ميلان درسا في فنون اللعبة وهزمه 4-2 ماحيا من الذاكرة خيبته في المرحلة الاولى والتي تمثلت بتعادله مع بيسكارا الصاعد الى النخبة 2-2.

وافتتح نابولي التسجيل بواسطة البولندي اركاديوش ميليك القادم الى صفوفه من اياكس الهولندي (18) من مجهود فردي، ثم اضاف اللاعب نفسه الهدف الثاني بعد ركنية نفذها الاسباني خوسيه كايخون (33).

وفي الشوط الثاني، قلص الفرنسي مباي نيانغ الفارق (51) مستفيدا من تمريرة الاسباني سوسو الذي ادرك التعادل سريعا بتسديدة من خارج المنطقة (55).

واعاد كايخون الامل لاصحاب الارض بتسجيله الهدف الثالث من زاوية ضيقة (74) لتتوالى الضربات على ميلان فطرد لاعبه السلوفاكي يوراي كوسكا بالصفراء الثانية (75) تبعه نيانغ للسبب عينه (87).

ودفع ميلان ثمن هذه الاخطاء هدفا رابعا عندما هرب كايخون من الدفاع وكسر مصيدة التسلل في الجهة اليسرى وعكس كرة امام المرمى وضع اليسيو رومانيولي قدمه في طريقها فتحولت الى شباكه (90+3).

 

×