النادي الأنجح في أوروبا يُطلق اللباس الرسمي والاحتياطي لموسم 2016/2017

النادي الأنجح في أوروبا يُطلق اللباس الرسمي والاحتياطي لموسم 2016/2017

كشفت اليوم أديداس عن اللباس الرسمي والاحتياطي الجديد لنادي ريال مدريد لموسم 2016/2017، في الوقت الذي يسعى فيه زملاء غاريث بيل ومارسيلو وخاميس رودريغيز وكريم بنزيما لتحقيق موسم مميز آخر في سعي النادي لتحقيق بطولة دوري أبطال أوروبا للمرة الثانية عشرة بالإضافة للفوز بلقب الدوري الإسباني للمرة الثالثة والثلاثين.

تكريماً للقميص الكلاسيكي من عام 1902، تميز اللباس الرسمي الجديد بدرجة أغمق من اللون الأبيض من المواسم السابقة. استرجع اللباس الجديد الياقة الكلاسيكية وتم إكماله بخطوط أديداس الثلاثة باللون الأزرق الذي يعتبر أحد ألوان النادي.

يعكس اللباس الاحتياطي لموسم 2016/2017 النجاحات السابقة والقيم التي جعلت منه أحد أكبر الأندية في العالم. يُكرّم اللون الأرجواني سنوات "كوينتا ديل بويتريه" والذي يُمثل اللاعبين الرئيسيين لنادي ريال مدريد الذي سيطر على الكرة الإسبانية في فترة الثمانينيات.

في سابقة تُعتبر الأولى، استبدل النادي الطريقة التي كان يُطلق فيها اللباس الجديد في إستاد "سانتياغو برنابيو" بحملة إطلاق على مواقع التواصل الاجتماعي حول العالم بمشاركة بعض أكبر نجوم النادي إدراكاً منهم لرغبة عُشاق النادي الملكي حول العالم بأن يكونوا جزءاً من حدث إطلاق اللباس الجديد لناديهم المفضل.

بهدف تقوية التواصل بين النادي وقاعدته الشعبية حول العالم، قام مارسيلو وخاميس رودريغز وبيل وبينزيما وناتشو وزيدان بإرسال صناديق تحتوي على القمصان الجديدة إلى شخصيات في أستراليا واليابان وفرنسا وإسبانيا والبرازيل والولايات المتحدة والمكسيك. تتضمن هذه الشخصيات مُشجعي النادي الملكي وموسيقيين ولاعبي مهارات وممثلين ومُستخدمي "يوتيوب" من حول العالم والذين سيكشفون لمتابعيهم عن اللباس الجديد ابتداءً من اليوم.

سيتم دعم حملة إطلاق اللباس الجديد أيضاً من خلال مقاطع فيديو لبعض أكبر نجوم النادي وهم يكشفون عن اللباس الجديد على صفحاتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

سيتوفر اللباس الرسمي والاحتياطي ابتداءً من يوليو 2016 على موقع أديداس وبعض المتاجر المُختارة.