رونالدو مسجلا الهدف الأول بمرمى ويلز

كأس اوروبا 2016: البرتغال تنهي مشوار ويلز وتبلغ النهائي وارقام جديدة لرونالدو

تأهل منتخب البرتغال لكرة القدم الى المباراة النهائية من كأس اوروبا 2016 المقامة في فرنسا حتى 10 تموز/يوليو اثر فوزه على نظيره الويلزي 2-صفر في نصف النهائي اليوم الاربعاء في ليون.

وسجل كريستيانو رونالدو (50) ولويس ناني (53) الهدفين.

وحققت البرتغال اليوم اول فوز في الوقت الاصلي في البطولة بعد 3 تعادلات في الدور الاول مع ايسلندا (1-1) والنمسا (صفر-صفر) والمجر (3-3)، ثم فازت على كرواتيا 1-صفر بعد التمديد في ثمن النهائي، وعلى بولندا بركلات الترجيح 5-3 (الوزقتان الاصلي والاضافي 1-1) في ربع النهائي.

وتلتقي البرتغال الاحد في النهائي مع فرنسا المضيفة او المانتيا بطلة العالم اللتين تخوضان نصف النهائي الثاني غدا الخميس في مرسيليا.

على ملعب "بارك اولمبيك"، حسمت معركة الـ200 مليون يورو بين البرتغالي كريستيانو رونالدو وزميله في ريال مدريد الاسباني الويلزي غاريث بايل لصالح الاول.

وليس مستغربا ان تصل البرتغال ورونالدو الى نصف النهائي او حتى النهائي اذ سبق ان حلت وصيفة في النسخة التي استضافتها عام 2004 بخسارتها امام اليونان، لكن بلوغ ويلز بزخم من بايل نصف النهائي في اول مشاركة قارية هي الاولى ايضا منذ ربع نهائي مونديال 1958، هو بحد ذاته انجاز تاريخي.

ولم ترق المباراة الى الكمستوى المطلوب والاثارة المرتقبة حخصوصا في شوطها الاول قبل ان تتحسن الامور في الثاني وتحديدا من الجانب البرتغالي الذي قطف الثمار في النهاية.

ودفع كل من المدربين بتشكيلته الاساسية، ومرت الدقائق العشر الاولى دون خطورة من الجانبين مع نسبة حركة اكبر للبرتغاليين الذين كان نجمهم رونالدو شبه معزول بين الدفاع الويلزي وفرض عليه جيمس كولينز رقابة لصيقة وصلت حد المضايقة الجسدية في بعض الاحيان، في حين لم يكن بايل افضل حالا.

واتت اول خطورة في اللقاء من الجانب البرتغالي عندما تناقل ريناتو سانشيس الكرة مع جواو ماريو الذي دخل المنطقة وسددها ارضية منحرفة مرت بجانب القائم الايمن (16)، ورد بايل بقذيفة علت العارضة (20)، ثم سيطر الحارس البرتغالي روي باتريسيو على كرة اخرى لبايل (23).

وتنشط المنتخب الويلزي بشكل ملحوظ بعد محاولتي بايل، وعكس هال روبسون كانو كرة خطرة من الجهة اليمنى الى اندي كينغ اخرجها مدافع برتغالي الى ركنية لم تثمر (25)، وعاد رونالدو لمساعدة زملائه خصوصا في الوسط دون ان يتغير الوضع كثيرا.

وباستثناء كرتي جواو ماريو وبايل ورأسية لرونالدو اثر تمريرة عرضية من ادريان سيلفا ابتعدت قليلا عن الخشبات (44)، خلا الشوط الاول من اي تهديد حقيقي ومباشر للمرميين.

- رونالدو يعادل بلاتيني -

وفي الشوط الثاني، اختلف الوضع تماما، وعادل رونالدو سريعا رقم الفرنسي ميشال بلاتيني بتسجيله الهدف التاسع في النهائيات.

وكان بلاتيني سجل 9 اهداف عام 1984 حين توجت فرنسا بطلة لاوروبا لاول مرة في تاريخها.

وجاء هدف رونالدو في الدقيقة 50 عندما ارتقى برأسه لكرة عرضية من ركلة ركنية واودعها الشياك رافعا رصيده الى 9 اهداف بينها 3 في النسخة الحالية، بعد ان سجل هدفين في 2004، وهدفا في 2008، وثلاثة اهداف في 2012.

وسجل مهاجم ريال مدريد الاسباني رقما قياسيا اخر في هذه البطولة اذ بات أول لاعب يسجل في 4 نهائيات مختلفة.

وحطم رونالدو ايضا الرقم القياسي في عدد المباريات في النهائيات الاوروبية حيث خاض 20 مباراة حتى الان، متقدما على الحارس الهولندي ادوين فان در سار والفرنسي ليليان تورام (كلاهما 16 مباراة).

وتخطى رونالدو مواطنه لويس فيغو (127 مباراة) في عدد المباريات الدولية مع منتخب البرتغال رافعا رصيده الى 132 مباراة، وعزز رقمه القياسي في الاهداف الدولية لبلاده برصيد 61 هدفا حتى الان.

ولم يتأخر الهدف البرتغالي الثاني كثيرا بعد كرة مرتدة من الدفاع الى رونالدو الذي راوغ ثم سدد من خارج المنطقة، واكملها لويس ناني المتربص امام المرمى في الزاوية اليسرى البعيدة عن هينيسي (53) رافعا رصيده الى 3 اهداف ايضا.

وسيطرت البرتغال تماما على المجريات، وكاد رونالدو يضيف الهدف الثاني الشخصي والثالث لبلاده من ركلة حرة علت العارضة بقليل (62)، وسدد ناني كرة قوية ارتدت من يدي هينيسي الى جواو ماريو الذي اعادها من مسافة قريبة ودون مضايقة بجانب القائم الايسر مهدرا فرصة ثمينة لتسجيل الهدف الثالث (65).

واستمر التفوق البرتغالي وغاب بايل وزملاؤه عن الاجواء، واهدر ريناتو سانشيس فرصة جديدة بتسديدة من خارج المنطقة علت العارضة (73)، وانقذ هينيسي مرماه من هدف جديد وسيطر على دفعات واوقف على الخط تماما كرة سددها دانيلو قوية من داخل المنطقة (78).

واطلق بايل قذيفة بعيدة المدى نجح الحارس باتريسيو في التصدي لها (80)، واصاب البديل البرتغالي اندريه غوميش الشبكة الويلزية من الخارج (86).

 

×