مارة فوق جسر عائم في بحيرة ايسيو

"الجسور العائمة" في ايطاليا تحقق نجاحا كبيرا

تقفل "الجسور العائمة" التي اقامها الفنان كريستو على ضفاف بحيرة ايسيو شمال ايطاليا، امام الزيارات، بعد اسبوعين جذبت فيهما اكثر من مليون و300 الف زائر.

وقال الفنان الاميركي من اصل بلغاري "الناس يأتون الى هنا من كل مكان، ليمشوا، على غير هدى...لا ليتسوقوا ولا ليلتقوا باصدقائاهم، فقط ليمشوا، على غير هدى".

وتجاوز عدد الزوار ما كان مقدرا بثلاثة اضعاف، جاؤوا لتجربة شعور "المشي على الماء" كما وعدهم الفنان.

و"الجسور العائمة" هي جسور صفراء مائلة الى البرتقالي تمتد على ثلاثة كيلومترات، وتؤدي الى جزيرة مونتي إزولا وجزيرة سان باولو الصغيرة في بحيرة ايسيو.

واعتبارا من منتصف الليل، يبدأ العمل على فك الجسور التي مشى عليها ما يقارب مئة الف شخص يوميا على مدى نحو اسبوعين.

ولم تخل هذه التجربة من الانتقادات رغم النجاح الكبير، اذ قررت جمعية مدافعة عن حقوق المستهلكين الايطاليين رفع شكوى الى السلطات المحلية بشأن ما وصفته بأنه تبذير في المال العام لانجاز الجسور العائمة.

 

×