مشجعي المنتخب الفرنسي قبيل مباراة فريقهم امام منتخب أيسلندا

إجراء تفجير تحت السيطرة قرب استاد دو فرانس قبل دور ربع النهائي في يورو 2016

أجرت قوات الأمن الفرنسية اليوم الأحد تفجيرا تحت السيطرة في سيارة بالقرب من ملعب "ستاد دو فرانس"، حيث من المقرر أن تقام مباراة منتخب فرنسا أمام أيسلندا في ربع النهائي ببطولة دوري أبطال أوروبا يورو 2016، في وقت لاحق من اليوم الأحد.

وذكرت متحدثة باسم الشرطة أن السيارة لفتت انتباه قوات الأمن؛ حيث كانت في منطقة غير مصرح بالانتظار فيها. ولم يتم العثور على أي مادة مثيرة للشكوك داخل المركبة عقب تنفيذ التفجير.

وتوقعت تقارير سابقة ومنشورات عبر وسائل التواصل الاجتماعي حدوث انفجار.

كان ملعب ستاد دو فرانس قد استهدف خلال هجمات وقعت في 13 تشرين ثان/ نوفمبر 2015 في باريس، حيث فجر ثلاثة انتحاريين أنفسهم خارج الملعب في الوقت الذي كانت تدور فيه أحداث مباراة المنتخب الفرنسي أمام نظيره الألماني.