مهاجم ميلان ماريو بالوتيلي في 1 مايو 2016

بالوتيلي يريد احراز الكرة الذهبية

من نجم نصف نهائي كأس اوروبا 2012 ضد المانيا الى مشاهد في ربع نهائي 2016، اقر المهاجم الايطالي المثير للجدل ماريو بالوتيلي بتراجع كبير في مستواه اخر سنتين لكنه وعد باحراز جائزة الكرة الذهبية في المستقبل.

رأى بالوتيلي (25 عاما) في مقابلة مع صحيفة "لا كورييري ديلا سيرا" السبت قبل مواجهة بلاده مجددا مع المانيا، انه لو كان بدل المدرب انطونيو كونتي لاستبعده عن المنتخب الايطالي المشارك في النهائيات القارية الحالية.

قال "سوبر ماريو": "بالطبع لا يعجبني الامر (الاستبعاد) لكنها العدالة. الى الناس الذين يوقفونني من اجل القول بان المدرب كان يجب ان يضمني الى التشكيلة ارد: بالوتيلي الحقيقي كان سيستدعيه اي مدرب، كونتي او فنتورا (مدرب المنتخب المعين). اما بالوتيلي الحالي، لا".

تابع المهاجم الذي امضى موسمين مخيبين مع ميلان سجل فيهما 7 اهداف في 51 مباراة: "في اخر سنتين، لم اكن في مستواي الاعتيادي. عانيت مشكلات جسدية ومشكلات اخرى. لم اكن نفسي".

اضاف انه يتوقع اكثر بكثير مما قدمه، لكنه "بحاجة الى الوقت" مضيفا انه لا يعلم وجهته المستقبلية برغم انه لا يزال مرتبطا مع ليفربول الانكليزي.

وتابع: "اذا اردت وضع علامة على عشرة، توقفت عند الرقم 5 لكن يمكنني الوصول الى 10. لاني اريد الوصول. اريد احراز الكرة الذهبية (لافضل لاعب في العالم). اعرف ان هذا الامر قد يبدو مضحكا. اعرف اني لم اقم بما يجب للوصول، لكني فهمت كل شيء والوقت ليس متأخرا للتعويض".

وختم" "لست خبيثا: لا احب ورود اسمي في الصحف بسبب مشكلاتي، لكني ايضا لا احب المبالغات الاجيابية. اريد ان اكون لاعبا مثل الاخرين، وامل ان اكون افضل منهم بقليل".

 

×