×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

جوارديولا مدرب برشلونة ينتظر العودة لاستاد ويمبلي

يتطلع بيب جوارديولا مدرب برشلونة الان الى المباراة النهائية لدوري أبطال اوروبا لكرة القدم في المكان الذي شهد انتصاره الوحيد على المستوى القاري وهو استاد ويمبلي في العاصمة الانجليزية.

 

وكان لاعب الوسط السابق عضوا أساسيا في تشكيلة برشلونة الفائزة بكأس اوروبا للأندية الأبطال عام 1992 على حساب سامبدوريا باستاد ويمبلي القديم قبل اعادة بنائه.

وبعد التعادل 1-1 مع المنافس التقليدي ريال مدريد أمس الثلاثاء نجح برشلونة في الفوز 3-1 بمجموع لقائي الذهاب والاياب ليصعد للنهائي المقرر اقامته يوم 28 مايو ايار حيث سيواجه مانشستر يونايتد متصدر الدوري الانجليزي الممتاز أو شالكه الالماني.

وقال جوارديولا البالغ عمره 40 عاما في مؤتمر صحفي "الان سنلعب مجددا في ويمبلي ونفخر بالتأهل لنهائي دوري أبطال اوروبا."

وأضاف "كنت أتمنى اللعب في استاد ويمبلي القديم ولا أدري ما اذا كان الجميع سيساند مانشستر يونايتد لكننا سنحاول اعادة شحن طاقة اللاعبين وأن نظهر للعالم أسلوبنا في اللعب."

وتابع "هذا يعني الاحتفاظ بالكرة لأطول فترة ممكنة واظهار الاحترام للمنافس."

وأظهر برشلونة مرة أخرى قدرته الفائقة على الاحتفاظ بالكرة في مباراته ضد ريال مدريد أمس الثلاثاء حيث كانت نسبة استحواذ الفريق القطالوني على الكرة 64 بالمئة كما حرم الهجوم القوي لمنافسه التقليدي من التسديد على المرمى سوى مرة واحدة.

وقال جوارديولا إن يونايتد - الذي فاز 2-صفر خارج ملعبه على شالكه في مباراة الذهاب وسيلتقي مع منافسه الالماني في الاياب اليوم الاربعاء باستاد اولد ترافورد - يعد فريقا مختلفا عن ذلك الذي فاز عليه الفريق القطالوني 2-صفر في نهائي البطولة الاوروبية عام 2009 في روما وأشاد بالمدرب اليكس فيرجسون.

وقال جوارديولا "لقد استطاع دائما أن يعيد تكوين الفريق ويحقق الفوز مرارا وتأهل للعديد من المباريات النهائية."

وأضاف "سنعرف غدا (اليوم الاربعاء) منافسنا في النهائي وسنستعد بأفضل طريقة ممكنة. يملك (يونايتد) مجموعة مختلفة من المهاجمين لكن عقليتهم ستكون واحدة."

وتابع "سنحترم منافسنا لكن سنحصل على الكرة ونهاجم. هذه هي الطريقة التي نلعب بها كرة القدم."
 

×