مدرب الولايات المتحدة يورغن كلينسمان

كوبا اميركا 2016: الولايات المتحدة و"المهمة الارجنتينية المستحيلة"

تبدو الولايات المتحدة المضيفة امام مهمة مستحيلة عندما تتواجه مع الارجنتين وقائدها ليونيل ميسي الثلاثاء على ملعب "ان ار جي ستاديوم" في هيوستن ضمن الدور نصف النهائي من النسخة المئوية لبطولة كوبا اميركا 2016.

ورغم ان الولايات المتحدة تخوض مشاركتها الرابعة في البطولة المخصصة لمنتخبات اميركا الجنوبية مع بعض "الضيوف" من منطقة الكونكاكاف، على ارضها وبين جماهيرها الا ان مهمة الوصول للمباراة النهائية للمرة الاولى تبدو صعبة المنال في ظل المستوى الرائع الذي قدمه ميسي ورفاقه في "لا البيسيليستي".

لكن الولايات المتحدة تخوض الدور نصف النهائي دون ضغوط بعدما نجح مدربها الالماني يورغن كلينسمان في تحقيق الهدف الذي وضعه قبل انطلاق البطولة والمتمثل بالوصول الى دور الاربعة وهذا ما تحقق على حساب الاكوادور بالفوز عليها 2-1 في ربع النهائي.

ويبدو كلينسمان متفائلا رغم صعوبة المهمة امام منتخب ارجنيتيني طامح باحراز لقبه الاول منذ 1993 وتعويض سقوطه في المتر الاخير خلال مشاركتيه الاخيرتين في مونديال جنوب افريقيا 2014 امام المانيا وكوبا اميركا 2015 امام تشيلي المضيفة التي قد يواجهها مجددا كونها وصلت الى نصف النهائي ايضا حيث تتواجه الاربعاء مع كولومبيا.

وارتكز بطل العالم لعام 1990  في تفاؤله على النتائج الملفتة التي حققها رجاله في مبارياتهم الودية الاخيرة حيث فازوا على المانيا بطلة العالم وهولندا اضافة لنتائجهم الواعدة في مونديال 2014 حيث وصلوا الى الدور ربع النهائي.

وقال كلينسمان الاحد: "لا ارى اي سبب يمنعنا من الفوز بكوبا اميركا. سافرنا حول العالم في الاعوام القليلة الاخيرة من اجل خوض مباريات ودية صعبة للغاية في اوروبا والمكسيك ونجحنا في العودة مع الانتصارات".

قبل عامين وفي مونديال البرازيل 2014، نجح كلينسمان ورجاله في اقصاء برتغال كريستيانو رونالدو والمنتخب الغاني القوي والتأهل الى الدور الثاني عن مجموعة الموت التي ضمت المانيا.

وقارب كلينسمان مواجهة نصف النهائي ضد ميسي ورفاقه بفلسفة خاصة عبر عنها بالقول: "لا نريد ان نضخم حجم الارجنتين. قبل عامين واجهنا السيد (كريستيانو) رونالدو في ماناوس (البرازيل) وتقدم عليهم 2-1 حتى الدقيقة 96" قبل ان تنجح البرتغال في ادراك التعادل 2-2 في الجولة الاولى من الدور الاول.

وواصل: "فاجأنا الكثيرين - لم يرشحنا احد لكي نتخطى مجموعتنا في البرازيل. تركنا البرتغال خلفنا وغانا ايضا. كل شيء ممكن في الادوار الاقصائية، الفرص متساوية 50-50 ضد اي فريق تلعب ضده. ليكن حلمك كبيرا.. لما لا؟ الامر يتعلق الان بمباراتين اخريين".

- التعامل مع الغيابات و...ميسي -

ولم يكن كلينسمان بحاجة الى الغيابات لتصعيب المهمة امام الارجنتين اذ انه سيفتقد لاعب الوسط جيرماين جونز والجناح اليخاندرو بيدويا والمهاجم بوبي وود الذي سيلتحق بعد البطولة بهامبورغ الالماني، وذلك بسبب الايقاف.

وشدد كلينسمان على ضرورة ان يتخلى لاعبوه عن ذهنية الفريق غير المرشح للفوز، ناصحا اياهم بضرورة التحلي بالجرأة ضد منافس اكبر منهم، لكن هذه المقاربة قد تكلف فريقه الكثير بمواجهة ميسي ورفاقه وقد ظهر ذلك جليا في المباراة السابقة ضد الاكوادور عندما ارهق اصحاب الضيافة من الضغط العالي الذي فرضوه ما سمح للمنافس الاميركي الجنوبي في الانطلاق بهجمات خطيرة جدا.

ومن المؤكد ان مستوى الاكوادور مختلف تماما عن مستوى الارجنتين ما سيجعل المهمة اصعب بكثير خصوصا ان ميسي ورفاقه تألقوا هجوميا في هذه البطولة بعدما وجدوا طريقهم الى الشباك في 14 مناسبة خلال 4 مباريات.

وستكون الفرصة سانحة امام ميسي في مواجهة هيوستن لكي يدون اسمه في تاريخ المنتخب الوطني والانفراد بالرقم القياسي من حيث عدد الاهداف الدولية الذي اصبح يتشاركه حاليا مع غابرييل باتيستوتا بعدما سجل الهدف الثالث لبلاده في المباراة التي فازت بها على فنزويلا 4-1 الاحد في ربع النهائي.

واعرب ميسي، الفائز بالكرة الذهبية لافضل لاعب في العالم خمس مرات، عن سعادته بالوصول الى رقم "باتيغول"، قائلا بعد مباراة الاحد: "انا فخور بمعادلة رقم باتيغول، ولكن الاهم بالنسبة لي هو النتيجة".

وتابع: "لدي انطباع بأن الناس يعتقدون ان وصولنا الى مباراتين نهائيتين على التوالي أمر طبيعي، وانهم لا يركزون سوى على خسارتنا فيهما".

واضاف ان "التأهل الى نصف النهائي مجددا في بطولة كبرى يعتبر انجازا كبيرا لهؤلاء اللاعبين".

وغاب ميسي عن المباراة الاولى في كوبا اميركا ضد تشيلي (2-1) بسبب الارهاق جراء الرحلة الطويلة من برشلونة الى الولايات المتحدة حيث ادلى بشهادته في قضية تهربه من الضرائب في اسبانيا وكذلك اصابة في الظهر تعرض لها في المباراة الاعدادية الاخيرة للمسابقة القارية ضد هندوراس في 27 ايار/مايو الماضي، ثم دفع به المدرب خيراردو مارتينو في الشوط الثاني امام بنما التي انتهت بخماسية نظيفة منها ثلاثية له في غضون نصف ساعة شارك فيها.

وشارك ايضا في الشوط الثاني في المباراة الثالثة في الدور الاول امام بوليفيا (3-صفر) لكنه فشل في التسجيل.

وحذر نجم برشلونة من مغبة الاستهتار بالمنافس الاميركي، قائلا: "نحن على المسار الصحيح لكن سيكون من الصعب اللعب امام الجمهور الاميركي. انهم اقوياء من الناحية البدنية وبامكانهم ان يلحقوا بنا الاذى اذا سمحنا لهم باللعب".

وختم ميسي: "من الواضح اني اريد الفوز بشيء ما مع بلادي واريد ان اقدم كل ما لدي لكي احقق هذا الامر".