شفاينشتايغر يسجل الهدف الثاني بمرمى اوكرانيا اليوم الأحد

كأس اوروبا 2016: بداية ناجحة لكن غير مقنعة لابطال العالم بفوزهم على اوكرانيا

حقق منتخب المانيا بطل العالم بداية ناجحة لكن غير مقنعة في كأس اوروبا لكرة القدم المقامة في فرنسا بفوزه على نظيره الاوكراني 2-صفر اليوم الاحد في ليل في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثالثة.

وسجل شكودران مصطفي (19) وباستيان شفاينشتايغر (90+2) الهدفين.

وكانت بولندا فازت على ايرلندا الشمالية 1-صفر اليوم ايضا في المجموعة ذاتها.

وتصدرت المانيا ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط بفارق الاهداف عن بولندا، وبقيت ايرلندا الشمالية واوكرانيا من دون رصيد.

وفي الجولة الثانية، تلتقي المانيا مع بولندا واوكرانيا مع ايرلندا الشمالية في 16 الجاري.

وتوجت المانيا، بطلة العالم اربع مرات آخرها في البرازيل 2014، باللقب الاوروبي ثلاث مرات اعوام 1972 و1980 و1996 (حلت وصيفة 3 مرات اعوام 1976 و1992 و2008).

من جهتها، شاركت اوكرانيا مرة واحدة في نهائيات كأس اوروبا كمضيفة مع بولندا في 2012 وخرجت من الدور الاول.

خلت التشكيلة الاساسية لمدرب منتخب المانيا يواكيم لوف من لاعب الوسط باستيان شفاينشتايغر (شارك في الدقيقة الاخيرة) والمدافع ماتس هوملس لعدم تعافيهما تماما من الاصابة، في حين انه دفع بماريو غوتسه وحيدا في الهجوم.

وغوتسه هو صاحب هدف الفوز في مرمى الارجنتين في نهائي مونديال 2014.

واعتمد لوف في خط الدفاع على بنديكت هوفيديس وجيروم بواتنغ وشكودران مصطفي وجوناس هكتور.

ويفتقد منتخب المانيا عددا من اللاعبين الاساسيين بسبب الاصابات امثال المدافع انتوني روديغر ولاعبي الوسط ايلكاي غوندوغان وماركو رويس.

يذكر انها الذكرى العاشرة للوف على رأس الادارة الفنية للمانشافت بعد ان تولى المهمة خلفا ليورغن كلينسمان (مدرب منتخب الولايات المتحدة حاليا)، ومباراة اليوم تحمل الرقم 12 له في البطولة الاوروبية (رقم قياسي) بعد ان كان يتشارك الرقم السابق مع بيرتي فوغتس.

وبدا اعتماد مدرب اوكرانيا ميخائيل فومينكو في المقابل على يفغين كونوبليانكا لاعب وسط اشبيلية المتوج للمرة الثالثة على التوالي بلقب الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) على حساب ليفربول الانكليزي (3-1)، وعلى المهاجم الوحيد رومان زوزوليا.

بدأت المباراة على وقع فرصة اوكرانية للتسجيل لكن الحارس مانويل نوير تصدى ببراعة لكرة صاروخية من حدود المنطقة سددها اندري يارمولنكو في الدقيقة الخامسة.

وافتتحت المانيا التسجيل من احدى المحاولات القليلة لها في هذا الشوط حين رفع مسعود اوزيل كرة من ركلة حرة في الجهة اليمنى ارتقى لها شكودران مصطفي واودعها برأسه في الزاوية اليمنى لمرمى اندري بياتوف الذي لم يحرك لها ساكنا (19).

تحكم الالمان جيدا بالامور لدقائق بعد التقدم وكأن الكرة التصقت باقدامهم فكانت تدور فيما بينهم بسلاسة وسرعة شمالا ويمينا ولكن تنتهي بمحاولات غير خطيرة على المرمى.

انتقلت السيطرة الى المنتخب الاوكراني الذي ضغط عبر الاطراف وحصل على اكثر من فرصة للتسجيل.

وتدخل نوير مجددا لابعاد كرة بقبضة يده اليمنى اثر رأسية ليفغين كاتشيريدي (27).

وكان دور بياتوف هذه المرة لانقاذ فرصة المانية حين انفرد سامي خضيرة بكرة طويلة من طوني كروس داخل المنطقة لكنه سددها ضعيفة تمكن منها الحارس (30)، ثم سدد فياتشيسلاف شفتشوك كرة وصلته من ركنية قريبة من القائم الايمن لمرمى نوير (31).

وافلت مرمى نوير من هدف محقق في الدقيقة 37 اثر كرة من داخل المنطقة ليفغين كونوبليانكا اصطدمت بجسم المدافع جيروم بواتنغ وسارت معه قبل ان يبعدها في اللحظة الاخيرة عن خط المرمى.

مالت المجريات الى الهدوء في بداية الشوط الثاني مع تحكم الماني بالكرة وتمريرات قصيرة، فكانت محاولة اولى عبر النشيط دراكسلر ابعدها بياتوف بقبضتيه (48)، اتبعها كروس بكرة قوية بطرف العارضة (52).

وابعد نوير كرة من ركلة حرة نفذها ياروسلاف راكيتسكي كانت في طريقها الى الزاوية اليسرى (58)، رد عليه خضيرة بكرة قوية ابعدها بياتوف (61).

حاول ابطال العالم اضافة هدف الاطمئنان بالاعتماد على الهجمات عبر الاطراف لكن من دون جدوى برغم المتابعة الرأسية لدراكسلر في الدقيقة 69 اذ تابعت كرته طريقها فوق المرمى.

وانتظر توماس مولر، الذي لا يحقق نجاحا في نهائيات كأس اوروبا خلافا لبروزه في نهائيات كأس العالم، حتى الدقيقة 76 للحصول على فرصته الاولى حين سدد كرة قوية لكن بياتوف حولها الى ركنية.

نزل اندري شورله بدلا من دراكسلر فكاد يضيف الهدف الثاني بكرة على يسار المرمى قبل النهاية بثماني دقائق.

وفي حين كانت المباراة تلفظ انفاسها الاخيرة، انطلق المانشافت بهجمة مرتدة في الدقيقة الثانية من الوقت الضائع فمرر شورله الكرة الى ازويل في الجهة اليسرى فسار بها ثم حضرها الى شفاينشتايغر الذي دخل قبيل نهاية الوقت الاصلي بثوان بدلا من غوتسه واكملها ببراعة في المرمى.

 

×