×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

برشلونة يخسر أمام سوسيداد وريال مدريد يسقط أمام سرقسطة في اسبانيا

أهدر برشلونة فرصة لقطع خطوة كبيرة نحو ضمان احراز لقب دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم للمرة الثالثة على التوالي بعد أن اهدر تقدمه ليخسر 2-1 أمام مضيفه ريال سوسيداد يوم السبت.

 

وأراح جوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد لاعبيه الاساسيين ومن بينهم كريستيانو رونالدو ليخسر فريقه 3-2 أمام ضيفه ريال سرقسطة.

وعزز اتليتيكو مدريد اماله في العودة الى كأس الاندية الاوروبية التي فاز بلقبها الموسم الماضي بعد تغلبه 1-صفر على مضيفه ديبورتيفو كورونا المتعثر.

وسجل المهاجم الارجنتيني سيرجيو اجويرو هدف المباراة الوحيد قبل عشر دقائق من نهاية الوقت الاصلي ليرفع اتليتيكو رصيده الى 52 نقطة في المركز الخامس.

وأنهى ديبورتيفو المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد البرتو لوبو قبل مرور ساعة من زمن اللقاء ليظل الفريق في المركز 14 مبتعدا بثلاث نقاط فقط عن منطقة الهبوط.

وبدا أن برشلونة المتصدر في طريقه للتفوق بفارق 11 نقطة على ريال مدريد صاحب المركز الثاني بعد أن تقدم بهدف عبر تياجو الكانتارا في الدقيقة 29.

لكن دييجو ايفران ادرك التعادل لسوسيداد قبل 20 دقيقة على نهاية اللقاء واضاف زميله خافيير بريتو الهدف الثاني من ركلة جزاء تسبب فيها البديل خافيير ماسكيرانو في الدقيقة 82.

وتعني النتيجة أن برشلونة أهدر فرصة لمعادلة رقم سوسيداد القياسي بعدم الخسارة في 32 مباراة متتالية في الدوري والذي سجله في موسم 1979 -1980.

وتجمد رصيد برشلونة عند 88 نقطة من 34 مباراة بفارق ثماني نقاط عن ريال مدريد.

وترك مورينيو مدرب ريال مدريد عدة لاعبين أساسيين خارج تشكيلة المباراة أمام سرقسطة من بينهم الهداف كريستيانو رونالدو وتشابي الونسو قبل مباراة اياب الدور قبل النهائي لدوري أبطال اوروبا ضد برشلونة باستاد نو كامب بعد الهزيمة 2-صفر في لقاء الذهاب يوم الاربعاء الماضي.

وتسبب خطأ نادر غير معتاد من الحارس والقائد ايكر كاسياس في منح سرقسطة التقدم قبل اربع دقائق من نهاية الشوط الاول.

وخرج كاسياس الفائز بكأس العالم مع منتخب اسبانيا من منطقة الجزاء لابعاد كرة لكنه فشل في تسديدها. وبعد محاولة فاشلة من ايكيتشوكو اوتشي لاعب سرقسطة وصلت الكرة في النهاية الى انخيل لافيتا الذي وضعها في الشباك الخالية.

واضاف جابي الهدف الثاني للفريق الزائر من ركلة جزاء بعد عشر دقائق من انطلاق الشوط الثاني بعد ان أعاق ريكاردو كارفاليو منافسه لافيتا داخل منطقة الجزاء قبل أن يقلص سيرجيو راموس الفارق لريال بالهدف الاول من ضربة رأس اثر ركلة ركنية.

وبدأ انخيل دي ماريا ومسعود اوزيل ومارسيلو اللقاء على مقاعد البدلاء وبدا ريال واثقا وأكثر خطورة عندما اشترك الثلاثي في الشوط الثاني.

وسيطر ريال على اللعب وضغط من أجل ادراك التعادل لكن لافيتا أحرز هدفه الثاني في اللقاء عندما أنهى هجمة مرتدة بشكل جيد قبل عشر دقائق من النهاية.

وبعد أن قلص كريم بنزيمة الفارق مجددا بتسديدة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 85 حصل كارفاليو على الانذار الثاني ليخرج مطرودا.

وصمد سرقسطة أمام هجوم ريال ليحصد ثلاث نقاط ثمينة وضعت الفريق في المركز الثالث عشر.