اولمبياد لندن 2012: اكتشاف 23 حالة منشطات لرياضيين من 6 دول في 5 رياضات

اولمبياد لندن 2012: اكتشاف 23 حالة منشطات لرياضيين من 6 دول في 5 رياضات

اعلنت اللجنة الاولمبية الدولية اليوم الجمعة ثبوت تناول 23 رياضيا من 6 دول في 5 العاب خلال اولمبياد لندن 2012 بعد اعادة التحاليل ل265 عينة.

واوضحت اللجنة الاولمبية الدولية ان "التحاليل التي اجريت على العينة الاولى ل23 رياضيا مثلوا 6 دول في 5 العاب جاءت نتيجتها ايجابية".

واضافت اللجنة "في الاجمال، اعيد اجراء التحاليل ل265 عينة مختارة من الالعاب الاولمبية في لندن عام 2012 على اساس المعلومات التي تم جمعها في آب/اغسطس 2015"، مشيرة الى ان "برنامج اعادة التحاليل مستمر وان مزيدا من النتائج سيظهر في الاسابيع المقبلة".

ويأتي هذا الاعلان بعد اسبوع من الكشف عن 31 حالة ايجابية في اولمبياد بكين 2008 بعد اجراء التحاليل ل"454 عنية"، حسب اللجنة التي اشارات الى ان "هناك عينة واحدة اعطت ايضا نتيجة غير طبيعية وهي تتابعها عن كثب مع اتحاد اللعبة المعني".

وصرح رئيس اللجنة الاولمبية الدولية الالماني توماس باخ في بيان "هذه التحاليل الجديدة تشهد على تصميمنا على مكافة المنشطات".

واضاف "نرغب في استبعاد الغشاشين عن العاب ريو دي جانيرو، ولهذا نتحرك بسرعة. لقد استدعيت لجنة انضباط تتمع بسلطة كاملة من اجل اتخاذ القرارات باسم اللجنة الاولمبية الدولية".

وتم استخدام طرق علمية حديثة جدا في اعادة التحاليل للعينات المأخوذة خلال اولمبيادي بكين ولندن.

وختمت اللجنة الاولمبية "التحاليل الجديدة طاولت رياضيين يمكن ان يشاركوا في اولمبياد 2016 في ريو دي جانيرو".

ولا تزال روسيا وكينيا في عين العاصفة.