لاعبوا باريس سان جرمان يحتفلون بفوزهم بكأس فرنسا اليوم السبت

كأس فرنسا: ابراهيموفيتش يودع باريس سان جرمان برباعية جديدة

ودع المهاجم الدولي السويدي زلاتان ابراهيموفيتش فريقه باريس سان جرمان بقيادته الى احراز الرباعية المحلية للعام الثاني على التوالي بفوزه على الغريم التقليدي مرسيليا 3-1 في الكلاسيكو اليوم السبت على ملعب فرنسا في نهائي مسابقة كأس فرنسا لكرة القدم.

وخاض ايبرا اليوم مباراته الاخيرة بالوان فريق العاصمة وترك بصمته فيها بتسجيله للهدفين الثاني من ركلة جزاء في الدقيقة 47 والرابع في الدقيقة 82 وصنعه الثالث للدولي الاوروغوياني ادينسون كافاني (57)، فيما سجل بليز ماتودي الهدف الاول في الدقيقة الثالثة. وسجل فلوران ثوفان (12) والبلجيكي ميشي باتشويايي (87) هدفي مرسيليا.

وعزز ايبرا موقعه في صدارة افضل هدافي الفريق الباريسي برصيد 156 هدفا في 180 مباراة.

واعلن ايبرا رحيله عن باريس سان جرمان في نهاية الموسم الحالي بعد اربعة مواسم قضاها في صفوفه واحرز معه جميع الالقاب المحلية، وساهم اليوم في قيادة كتيبة المدرب لوران بلان الى تحقيق الرباعية المحلية (الدوري وكأس الرابطة وكأس فرنسا وكأس الابطال) للمرة الثانية على التوالي.

كما هو اللقب الثاني عشر لايبرا بالوان باريس سان جرمان.

وسجل ايبرا هدفيه السابع والثلاثين والثامن والثلاثين في الدوري خلال فوز فريقه الساحق على نانت 4-صفر في اخر ظهور له على ملعب بارك دي برانس السبت الماضي ليتخطى بفارق هدف واحد الهداف الارجنتيني كارلوس بيانكي الذي كان افضل هداف في تاريخ فريق العاصمة في موسم واحد في الدوري وحققه موسم 1977-78.

وبعد ان اختير افضل لاعب في الدوري للمرة الثالثة اعلن ايبرا بكل تواضع لدى اعلان رحيله "جئت ملكا وارحل اسطورة".

وهو اللقب العاشر لباريس سان جرمان في المسابقة فعادل الرقم القياسي الذي كان بحوزة مرسيليا بالذات.

وخاض باريس سان جرمان المباراة في غياب ثلاثيه الضارب في خط الوسط بسبب الاصابة: الايطالي ماركو فيراتي ومواطنه تياغو موتا والارجنتيني خافيير باستوري.

في المقابل، لعب مرسيليا بتشكيلته الكاملة وقدم عرضا رائعا خصوصا في الشوط الاول بيد ان خبرة الفريق الباريسي حرمته اعادة البسمة الى مناصريه الذين عاشوا موسما كارثيا خصوصا بعد الرحيل المفاجىء للمدرب الارجنتيني مارسيلو بييلسا في اب/اغسطس الماضي واحتلال الفريق المركز الثالث عشر في اسوأ موسم له منذ 2000-2001.

ولم يحرز مرسيليا لقب هذه المسابقة منذ 27 عاما وتحديدا منذ ان كان جان بيار بابان يقود خط الهجوم في الفترة الذهبية للفريق.

وبكر باريس سان جرمان بالتسجيل عبر ماتويدي الذي تلقى كرة عرضية رائعة من الدولي الارجنتيني انخل دي ماريا بخارج القدم اليسرى فتابعها بيمناه من مسافة قريبة على يسار الحارس ستيف مانداندا (3).

ولم يستسلم مرسيليا ونظم هجماته بقيادة الدوليين لاسانا ديارا والمغربي عبد العزيز برادة ونجح في ادراك التعادل عبر ثوفان من تسديدة قوية بيسراه من خارج المنطقة ارتطمت بقدم بنجامان اسطنبولي وخدعت الحارس الدولي الايطالي سالفاتوري سيريغو وسكنت الزاوية اليسرى لمرماه (12).

وحصل باريس سان جرمان على ركلة جزاء مطلع الشوط الثاني اثر عرقلة ماتويدي داخل المنطقة من طرف الكاميروني نيكولاس نكولو فانبرى لها ابراهيموفيتش بنجاح مسجلا الهدف الثاني (47).

ووجه باريس سان جرمان الضربة القاضية لغريمه بتسجيل الهدف الثالث اثر هجمة مرتدة مرر خلالها ايبرا كرة على طبق من ذهب الى كافاني المنطلق من الخلف فتوغل داخل المنطقة وسددها بيمناه زاحفة داخل المرمى (57).

وعزز ايبرا تقدم باريس سان جرمان بالهدف الرابع في الدقيقة 82 اثر تلقيه كرة خلف الدفاع من ماتويدي فانطلق باتجاه المرمى وتوغل داخلها ولعبها زاحفة على يسار الحارس مانداندا.

وقلص باتشويايي الفارق مرة اخرى في الدقيقة 87 مستغلا كرة مرتدة من الحارس سيريغو بعد تسديدة قوية لبنجامان مندي فتابعها داخل المرمى الخالي.

 

×