البرازيلي نيمار دا سيلفا

اتفاق بين برشلونة والبرازيل بشأن مشاركة نيمار في الالعاب الاولمبية وليس كوبا اميركا

اتفق برشلونة الاسباني والاتحاد البرازيلي لكرة القدم على مشاركة المهاجم نيمار في دورة الالعاب الاولمبية الصيفية في ريو دي جانيرو في اب/اغسطس المقبل وليس في كوبا اميركا لكرة القدم في حزيران/يونيو بحسب ما ذكر النادي الكاتالوني.

وكتب برشلونة في بيان "يشكر برشلونة الاتحاد البرازيلي لكرة القدم ورئيسه ماركو بولو دل نيرو لقبول اقتراح النادي كي يخوض اللاعب نيمار جونيور الالعاب الاولمبية في البرازيل 2016  فقط. نتيجة لذلك، سيعفى نيمار من خوض كوبا اميركا في الولايات المتحدة".

ووضع هذا الاتفاق حدا لشد الحبال بين الطرفين حول مشاركة نيمار (24 عاما)، اذ كان يعول عليه مدرب المنتخب دونغا لخوض المسابقتين.

وبحسب موقع "غلوبو اي سبورتي" البرازيلي وصحيفة "موندو ديبورتيفو" الكاتالونية قبل اسبوعين، فقد كتب برشلونة الى الاتحاد البرازيلي للعبة يبلغه عن خياره ترك نيمار يخوض منافسات كرة القدم في الدورة الاولمبية (4-20 اب/اغسطس)، وليس كوبا اميركا (3 الى 26 حزيران/يونيو) في الولايات المتحدة ليكون لديه الوقت الكافي للراحة.

واكد الاتحاد البرازيلي تلقيه الرسالة ومحتواها وذكر: "سيقوم الاتحاد البرازيلي عن طريق مدير المنتخبات (جيلمار رينالدي) بكل ما في وسعه للتعويل على نيمار في الالعاب الاولمبية وكوبا اميركا. اعلن نيمار رسميا رغبته خوض المسابقتين مع المنتخب".

وبرغم اقتراح  نيمار حلا وسطا من خلال مشاركته في كوبا اميركا اعتبارا من الدور ربع النهائي بعد دور المجموعات، ثم في الالعاب الاولمبية، بحسب "موندو"، الا ان رغبة برشلونة تحققت في النهاية.

وترغم قوانين الاتحاد الدولي (فيفا) الاندية على تحرير لاعبيها للمشاركة في البطولات الدولية مثل كوبا اميركا، لكن ليس في الالعاب الاولمبية التي لا تقع ضمن روزنامة الفيفا.

ونيمار (24 عاما) هو احد 3 لاعبين تزيد اعمارهم على 23 عاما ويسمح لهم بالمشاركة في الالعاب الاولمبية.

- اللقب الاولمبي الضائع -

وكان مدرب المنتخب دونغا تحدث في اذار/مارس الماضي عن احتمال مشاركة مهاجم سانتوس السابق في بطولة واحدة: "هذا صعب، لكن اعتقد ان (الالعاب الاولمبية اولوية) كونه اللقب الوحيد الغائب عن خزائن البرازيل، ولاننا نلعب على ارضنا".

وفشلت البرازيل ثلاث مرات عند حاجز المباراة النهائية في الاولمبياد اعوام 1984 و1998 و2012.

ويبحث منتخب البرازيل عن تلميع صورتها الدولية بعد الفشل الكبير في مونديال 2014 على ارضه، عندما سقط بنتيجة مذلة امام المانيا 7-1 في نصف النهائي.

وفي ما يخص كوبا اميركا، التي ستقام استثنائيا في الولايات المتحدة بمشاركة 16 منتخبا من كونكاكاف واميركا الجنوبية، يعود اللقب الاخير للبرازيل الى العام 2007 تحت اشراف دونغا بالذات خلال ولايته الاولى بين 2006 و2010.

وكان جوزيب بارتوميو رئيس نادي برشلونة اكد في مقابلة مع الصحف البرازيلية انه من "المستحيل" مشاركة نيمار في البطولتين: "نحن مدركون تماما لما يمثله نيمار بالنسبة لمنتخب البرازيل، وما تمثله كوبا اميركا، لكن ايضا الالعاب الاولمبية. برأينا، يجب ان يخلد اللاعبون الى الراحة وان يتعافوا بعد موسم طويل. يجب ان يخوض نيمار بطولة واعتقد انها ستكون الالعاب الاولمبية".