×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

انييستا هو المثل الأعلى في إسبانيا

لم يكن بطل مونديال جنوب أفريقيا هو العنوان الرئيسي لصحف الأيام الماضية فقط لأنه افتتح تمثاله الجديد في متحف الشمع بمدريد، ولأنه رفض خلال ذلك الاتهامات الموجهة له هو وزملاؤه في النادي بتعاطي المنشطات.

لكن اندريس انييستا أثبت مرة أخرى في أسبوع جديد تعود فيه المباريات الدولية والودية، ويعود فيه أبطال العالم إلى الالتقاء مجددا لمواجهة كل من جمهورية التشيك وليتوانيا، أنه نجم حقيقي داخل وخارج الملعب.

فقد أكد المدير الرياضي للاتحاد الإسباني لكرة القدم والنجم المعتزل فرناندو هيرو أن نجم وسط برشلونة هو القدوة بالنسبة للاعبي منتخبات الناشئين المحلية، حتى أن مدرب فريق دون 17 عاما، خينيس ملينديز يوجه لاعبيه واضعا انييستا كمثال.

لذلك فإن بادرات مثل تلك التي فعلها مع صديقه الراحل داني خاركي قائد إسبانيول، بعد هدفه في نهائي المونديال وطبيعة شخصيته والقيم التي يعتنقها داخل وخارج الملعب، جعلت منه مثالا للشباب.

ومن أجل التأكيد على تلك النظرية، يؤكد هيرو "إننا نصنع أشخاصا قبل أن نصنع لاعبين".

أناس طبيعيون

وبالفعل جاء شعار قناة برشلونة التليفزيونية في مطلع الموسم الجاري "الأناس الطبيعيون يعودون"، في إشارة واضحة إلى انييستا وباقي زملائه ممن تربوا بين ناشئي النادي الكتالوني.

×