جماهير مصرية في القاهرة

الحكومة المصرية تقرر استئناف دوري كرة القدم دون جمهور

اعلنت الحكومة المصرية الاربعاء انها قررت استئناف دوري كرة القدم من دون جمهور بعد ان توقف منذ 8 شباط/فبراير الماضي اثر سقوط 22 قتيلا من جمهور فريق الزمالك اثناء مباراة الاخير مع انبي.

وقال مجلس الوزراء في بيان انه "وافق على استئناف مسابقة الدورى العام لكرة القدم بدون حضور جمهور، وذلك اعتباراً من يوم الاثنين الموافق 30 مارس/اذار الجاري".

واضاف البيان انه يتعين "أن يتم الاتفاق بين كل من وزارة الشباب والرياضة، ووزارة الداخلية، والاتحاد المصرى لكرة القدم على الاجراءات التنظيمية والادارية اللازمة لاستكمال المسابقة، بما يحقق صالح الرياضة المصرية".

واعلنت النيابة العامة المصرية الثلاثاء ان 16 شخصا من مشجعي فريق نادي الزمالك لكرة القدم سيحاكمون في قضية اعمال العنف التي وقعت اثناء مباراة فريقهم مع انبي.

واتهمت النيابة العامة في بيان اعضاء مجموعة الالتراس وايت نايتس من مشجعي نادي الزمالك بتلقي التمويل من جماعة الاخوان المسلمين "من أجل بث الرعب بين المواطنين لإفشال النشاط".

وكان شهود ومشجعون اتهموا الشرطة بالمسؤولية عن "مجزرة" 8 شباط/فبراير مؤكدين انها تسببت بتدافع عبر اطلاق الغاز المسيل للدموع على مشجعين حشروا في السياج في مدخل ملعب استاد الدفاع الجوي لكرة القدم في القاهرة قبل المباراة بين الفريقين.

وكانت تلك المباراة اولى مباريات بطولة الدرجة الاولى التي سمح فيها بحضور الجمهور منذ 2012 عندما فرضت السلطات منعا كاملا لحضور الجمهور المباريات في اعقاب اعمال عنف دامية في بور سعيد.

وفي شباط/فبراير 2012 قتل 74 مشجعا في بور سعيد (شمال) عندما امتنعت الشرطة عن التدخل بحسب مشجعين في مواجهات بين انصار الاهلي والمصري.

وفرضت الحكومة لاحقا منعا تاما لحضور الجماهير مباريات الدرجة الاولى، رفع جزئيا في كانون الاول/ديسمبر ثم اعيد بعد احداث 8 شباط/فبراير.

 

×