المنتخب الكويتي قبل بدء المباراة امام الفريق الاسترالي

كأس اسيا 2015: اجماع على الاخطاء الكويتية

اجمع لاعبو منتخب الكويت على ارتكاب اخطاء مكلفة ساهمت بخسارة الازرق امام استراليا 1-4 اليوم الجمعة في افتتاح كأس اسيا 2015 لكرة القدم في ملبورن.

وقال قائد الكويت مساعد ندا لوكالة فرانس برس: عانينا من اخطاء يتحملها الجميع، تأخرنا بهدفين واغلب اللاعبين صغار السن فتأثروا بعد تخلفنا بهدفين، نأمل التعوض في المباراتين المقبلتين. في الشوط الثاني تابعنا نفس التكتيك ولم نتأثر بالطقس البارد والامطار الغزيرة".

واضاف ندا ان غياب بعض اللاعبين عن التشكيلة اثر كثيرا على غرار المصاب بدر المطوع الذي شارك بديلا في الشوط الثاني اذ قرر المدرب نبيل معلول اراحته للمباراة المقبلة.

اما لاعب الوسط عبد العزيز المشعان فقال: "كانت مباراة صعبة، سجلنا في البداية ودافعنا بصورة كبيرة، لكن بعد تسجيل الهدف الثالث تأثرنا وحصلت اخطاء بسيطة نجم عنها اهداف. لم يكن لدينا رهبة من المباراة الافتتاحية والا لما كنا سجلنا في وقت مبكر لكن بعد دخول الهدف الثالث تحطم الفريق".

ورأى نجم المنتخب المصاب بدر المطوع: "بدأنا بشكل طيب لكن بالغنا بعدها بالرجوع الى الخلف، فاستغلت استراليا ذلك وعادت بسرعة الى المباراة في الشوط الاول خلافا لما كنا نرغب، اذ كانت لدينا اوراق رابحة في الشوط الثاني".

وتابع: "دخلت اهداف في مرمانا بسبب قلة التركيز وفي اوقات حاسمة من الشوطين. لدينا عدة لاعبين صغار ونصف الفريق تقريبا لم يشارك في بطولة قارية كبرى. كنت امل ان اشارك اساسيا لكن اللاعبين كانوا على قدر المسؤولية".

ورأى مدرب المنتخب التونسي نبيل معلول ان "المباراة كانت صعبة كما توقعنا فاستراليا قوية وكانت افضل جسديا وبسرعتها ولقد استحقوا الفوز".

ورفض معلول ان يكون فريقه دافع في الشوط الثاني: "طلبنا من اللاعبين ان يضغطوا على الخصم لكن الهدف الثالث من ركلة جزاء اجبرهم على العودة الى الوراء واثر سلبا على ادائنا".

اما تيم كايهل نجم المنتخب الاسترالي فعبر عن سعادته برغم تخلف فريقه مبكرا ورأى ان "الكويت فريق جيد وهذه بداية جميلة في بطولة كبرى".

واشاد المخضرم كايهل بمزايا زميله ماسيمو لوونغو صاحب تمريرة حاسمة وهدف في الشوط الاول، مشيدا بفريقه الذي استعد لعدة اشهر قبل هذه البطولة.

وقال كايهل لفرانس برس ان فوز المضيف لاول مرة منذ 1984 في مباراته الافتتاحية هو "انجاز كبير" يحسب لفريقه لان "اي فريق مضيف يرغب بالفوز في مباراته الاولى كي تكون بدايته قوية".

من جهته، قال افضل لاعب في المباراة لوونغو: "بعد تخلفنا اظهرنا الروح الاسترالية والكل كان رائعا. الجميع ادرك ان هناك اهدافا في المباراة وتعين علينا ان نكون صبورين قبل ان ندرك مرماهم".

ورأى المدرب انج بوستيكوغلو انه كان يفضل تفادي الهدف الكويتي: "ليس سهلا ان تسجل في مرمى فريق يتكتل دفاعيا. عرفت في اخر نصف ساعة ان المباراة ستفتح امامنا".