صورة ارشيفية الأمطار حولت ملعب مولاي عبد الله إلى بركة مياه

المغرب: استاد مولاي عبد الله يطيح وزير الرياضة

أقال العاهل المغربي، الملك محمد السادس، الأربعاء، وزير الشباب والرياضة، محمد أوزين، على خلفية سوء حالة أحد الملاعب التي استضافت مباريات كأس العالم للأندية لكرة القدم.

وقال بيان للديوان الملكي إن التقارير أكدت "المسؤولية السياسية والإدارية المباشرة لوزارة الشباب والرياضة وكذا مسؤولية المقاولة" بشأن الحالة السيئة لملعب مولاي عبد الله في الرباط.

وأضاف أن التحقيقات كشفت "عيوب في إنجاز أشغال تصريف المياه، وتهيئة أرضية الملعب التي لم تتم حسب مقتضيات دفتر التحملات، إضافة إلى عيوب ونواقص في جودة الأشغال..".

وكان الملعب تحول إلى بركة مياه كبيرة بسبب الأمطار، خلال مباراة كروز أزول المكسيكي ويسترن سيدني الأسترالي في ديسمبر الفائت، وسط عدم توفر وسائل لصرف مياه الأمطار الغزيرة.

وأوضح البيان أن وزير الرياضة، وبعد أن اطلع على التقارير، التمس إعفاء من مهامه، مشيرة إلى العاهل المغربي قرر، طبقا لأحكام الفصل 47 من الدستور إقالته.

وكان الملك محمد السادس قد أصدر في الشهر الماضي تعليمات لفتح تحقيق شامل لتحديد المسؤولين في هذه القضية التي أثارت جدلا في المغرب، وعلق على خلفيتها أنشطة وزير الشباب والرياضة.