صورة نشرتها وزارة العدل الأميركية ومكتب التحقيقات الفدرالي في 2002 لرمزي الشيبه

تأجيل مثول الرأس المدبر المفترض لإعتداءات 11 سبتمبر أمام المحكمة في غوانتانامو

اعلنت السلطات الاميركية الاثنين ان مثول الرأس المدبر المفترض لاعتداءات 11 سبتمبر خالد شيخ محمد الذي ذكره تقرير صادر عن مجلس الشيوخ الاميركي حول التعذيب الذي مارسته "سي آي ايه"، قد تأجل الى فبراير 2015.

وكان من المقرر ان يمثل خالد شيخ محمد بالاضافة الى رمزي بن الشيبه واثنين اخرين من المتهمين، الاثنين امام محكمة عسكرية في غوانتانامو لمدة يومين.

ولكن الكولونيل ميليس كاغينس المتحدث باسم وزارة الدفاع اعلن عن الغاء هذين اليومين.

ومن ناحيته، قال المحامي جيمس كونيل وكيل المتهم عمار البلوشي في رسالة الكترونية الى وكالة فرانس برس ان المحققين ومحامي الدفاع طالبوا معا بتأجيل الجلسات حتى فبراير.

واضاف ان "المشاكل قد حلت بين القضاة بدل جلسة علنية لان ادارة السجن حذرت من ان حراسا من النساء سوف يواكبون ويلمسون السجناء وهذه مشكلة لم تحلها بعد اللجنة العسكرية".

ويرفض السجناء اي اتصال مع نساء بدافع ديني.

 

×