انتشار امني بعد انفجار استهدف الشرطة في القاهرة الاحد

مصر: انفجاران بسيناء وثالث في القاهرة وسقوط قتلى

قالت وزارة الداخلية المصرية إن مفجرا انتحاريا ومجندا في الجيش قتلا اليوم الجمعة بمحافظة جنوب سيناء في انفجار عبوة ناسفة كانت بحوزة الانتحاري خلال اشتباك قوة أمنية معه وإن ثلاثة رجال شرطة ومجندا بالجيش أصيبوا.

وأضافت الوزارة في بيان نشر بصفحتها على فيسبوك أن الانفجار وقع "عند تعامل قوات القول الأمني المشترك بين قوات الشرطة والقوات المسلحة والمعين لتأمين طريق الطور بجنوب سيناء." وتابعت أن القوة الأمنية اشتبكت مع الانتحاري عندما اقترب منها.

وقالت الوزارة في البيان إن انتحاريا آخر فجر عبوة ناسفة لدى مرور حافلة سياحية كانت تقل عمالا مما أدى لاشتعال النار في الحافلة وإصابة أربعة عمال إصاباتهم طفيفة.

وأضافت "بتمشيط المنطقة عثرت أجهزة الأمن على سيارة خاصة بداخلها عدد من قذائف آر بى جى وتم فرض كردون (طوق) أمنى بتلك المنطقة والتحفظ على السيارة."

وقالت مصادر أمنية إن رجل شرطة قتل واصيب آخر على الاقل في هجوم بقنبلة في حي مصر الجديدة بشرق العاصمة المصرية القاهرة اليوم الجمعة.

ومنذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في يوليو تموز بعد احتجاجات حاشدة طالبت بتنحيته كثف مسلحون يعتقد أنهم متشددون إسلاميون هجماتهم على أهداف للجيش والشرطة في محافظة شمال سيناء المجاورة كما وقعت هجمات أعلنوا مسؤوليتهم عنها في جنوب سيناء والقاهرة ومدن أخرى خارج شبه جزيرة سيناء.

وقالت مصادر أمنية إن الانفجار الأول وقع على طريق طور سيناء-شرم الشيخ على مسافة خمسة كيلومترات من مدينة طور سيناء وهي عاصمة محافظة جنوب سيناء.

وتبعد طور سيناء عن منتجع شرم الشيخ نحو مئة كيلومتر.

وأضافت المصادر أن الانفجار الثاني وقع على الطريق نفسه على مسافة نحو 60 كيلومترا من شرم الشيخ.

وقال مصدر إن الحافلة السياحية التي استهدفها المفجر الانتحاري الثاني كانت تقل عمال شركة سياحية وإن المفجر الانتحاري قتل أيضا.

وفي فبراير استهدف هجوم بقنبلة في جنوب سيناء حافلة سياحية قرب الحدود مع إسرائيل مما أدى لمقتل ثلاثة سائحين من كوريا الجنوبية.

ويشن الجيش المصري حملة على المسلحين.

 

×