كأس الاتحاد الآسيوي: مدرب الشرطة يقر بصعوبة المهمة أمام القادسية

لم يبد باولو دا سيلفا مدرب الشرطة السوري الكثير من التفاؤل وهو يتحدث عن فرص فريقه في لقاء الإياب ضد القادسية الكويتي في دور الثمانية لكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الثلاثاء رغم نجاحه في العودة بالتعادل بدون أهداف من مواجهة الذهاب الأسبوع الماضي.

ولعل إقامة المباراة في لبنان عوضا عن سوريا من أسباب واقعية المدرب البرازيلي الذي أشار رغم ذلك إلى حماس كبير لدى لاعبيه.

وتعادل الفريقان ذهابا في الكويت الأسبوع الماضي وهي نتيجة لا يعتبرها دا سيلفا جيدة تماما.

وقال دا سيلفا في مؤتمر صحفي في بيروت الإثنين إنه ينظر للمباراة على أنها "نهائي مبكر لا سيما وأنها تجمع فريقين من أقوى فرق البطولة بأسرها".

وأضاف "المباراة بشكل عام صعبة على كلا الفريقين وبالأخص فريقي الذي سيتحمل لاعبوه ضغطا كبيرا في سبيل الحفاظ على شباكه نظيفة حيث أن أي هدف ستتلقاه شباكنا سيجعلنا مطالبين بالفوز على اعتبار ان التعادل الإيجابي يصب في مصلحة الفريق الكويتي."

لكنه تابع قائلا "سنحاول حسم الأمور في الوقت الأصلي للمباراة وعدم الوصول لركلات الترجيح وهذا يتطلب تركيزا عالي المستوى من اللاعبين ومراقبة مكامن القوة في الفريق الكويتي وسنلعب بميول هجومية أكثر من لقاء الذهاب وأعلم مسبقا أن الأمور صعبة للغاية لكن ثقتي كبيرة بلاعبي فريقي لتسجيل إنجاز كبير للكرة السورية."