بلسم ولولوة الايوب تمثلان الكويت في الموتمر العالمي للمرأة في ماليزيا

تحت رعاية حرم رئيس الوزاء الماليزي داتين بادوكا سيري روسمان منصور ينطلق غدا الخميس الموتمر العالمي للمراة في نسخته الثالثة والعشرون بحضور ومشاركة 1000 امراة من العالم تحت عنوان المراة لخلق الاقتصاد الجديد.

وتشارك في المؤتمر رئيسات دول عدة ونائبات لرؤساء دول ورئيسات تنفيذيات لاكبر شركات وقطاع الاعمال بالعالم بالاضافة الى وفود من كافة دول العالم لمنظمات المراة والمبادرات والعاملات في الاقطاعات المدنية والاجتماعية والتنموية لبحث سبل التنمية الاقتصادية وتطوير المجتمعات من خلال مجالات عدة عن طريق تعزيز الاقتصاد.

وتأتي مشاركة البطلتين بلسم ولولوة الايوب للمرة الثالثة على التوالي في الموتمر العالمي للمراة لتعزيز مفهوم المبادرات الرياضية للمراة والاستثمار البشري لعنصر المراة خصوصا في المجتمعات النامية بالاضافة الى طرح برامج للتعاون مع دول ومنظمات عدة من خلال مبادراتهن في مجال تمكين المراة عن طريق الرياضة.

وذكرت لولوة الايوب اننا نحرص على تفعيل صورة المرأة الكويتية والعربية بشكل عام في المؤتمر العالمي للمراة سنويا حيث انه من المؤسف حقا اننا نشارك في هذا المؤتمر للسنة الثالة على التوالي وللاسف الشديد ان مشاركة المراة العربية شحيحة جدا وهو ما يساهم في تعزيز الصورة المجهولة للمراة العربية في الواقع الدولي .. ونحن نؤمن بان دورنا كبطلات نعمل في قطاع التنمية والمبادرات الرياضية بان نتواصل مع تجمعات المراة الدولية لنشر مفهوم تمكين المراة عن طريق الرياضة في منطقة الشرق الاوسط بشكل خاص والمجتمعات التي تهمش فيها المراة بشكل عام.

وذكرت بلسم الايوب انها فرصة رائعة للقاء العديد من الشخصيات الفعالة من السيدات ذوي اصحاب القرار في العالم للعمل على خلق فرص للتعاون بين السيدات في مجالات عدة وما نعمل نحن عليه هو في قطاع تمكين المراة في مجال الرياضة و التعليم والمساواة بين الجنسين في التعليم والرياضة.

وقد ساهمت مشاركاتنا في هذا المؤتمر على مدى العامين الماضيين على التعاون المثمر مع العديد من المنظمات العالمية في مجال القيادة والتمكين والتنمية الاجتماعية وهو ما نعمل من اجله في مجال عملنا في توشيه للتطوير الرياضي واذ اننا ايضا نساهم في عكس صورة حقيقية وفعالة للمراة الكويتية المميزة ودعم سمو الامير الشيخ صباح الاحمد الصباح ودولة الكويت للمراة الكويتية في شتى المجالات واذ اننا نفتخر بنماذج رائعة للمراة الكويتية على مد التاريخ والتي اثرت وساهمت في بناء الدولة وتطويرها.

 

×