كاس الاتحاد الاسيوي: ركلات الحظ تنقذ الكويت والفيصلي يواصل المشوار

تأهل فريق الكويت المدافع عن لقبه بصعوبة إلى دور الثمانية بكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بعد فوزه على ضيفة دهوك العراقي بركلات الترجيح الثلاثاء.

وكان الوقتان الأصلي والإضافي لمباراة دور الستة عشر بين الفريقين قد انتهيا بالتعادل 1-1 ليتم الاحتكام إلى ركلات الترجيح التي أسفرت عن فوز حامل اللقب 4-1.

وتقدم الكويت عبر التونسي شادي الهمامي من ركلة جزاء في الدقيقة 23 لكن صالح سدير أدرك التعادل لدهوك في الدقيقة 53 من زمن اللقاء.

وتأهل الفيصلي الأردني عقب فوزه على ضيفه الرفاع البحريني بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

تقدم الفيصلي عندما سجل مدافع الرفاع محمد دعيج هدفا في مرمى فريقه بطريق الخطأ في الدقيقة 44 قبل أن يضيف الفلسطيني أشرف فواعره الهدف الثاني في الدقيقة 80 من زمن اللقاء الذي اقيم في استاد عمان الدولي.

وبعد ست دقائق أضاف الفواعرة الهدف الثالث لكن سلمان عيسى لاعب الرفاع قلص الفارق لمصلحة الرفاع بعد دقيقتين.

‬وهذا هو الفوز الأول للفريق الأردني تحت قيادة المدرب الوطني فراس خلايلة الذي خلف السوري أيمن حكيم في منصبه.

وكان الفيصلي فاز بلقب الكأس الآسيوية عامي 2005 و 2006.