كأس امير الكويت: الكويت يودع باكرا بتعادله مع الجهراء

ودع الكويت بطل الدوري مسابقة كأس امير الكويت في كرة القدم مبكرا بعد تعادله مع مضيفه الجهراء صفر-صفر اليوم الاحد في اياب الدور ربع النهائي، فيما بلغ القادسية حامل اللقب دور الاربعة بعد سحقه اليرموك (درجة اولى) 7-صفر.

وكان الجهراء انتزع التعادل 1-1 ذهابا في عقر دار الكويت فخطف بطاقة التأهل لتسجيله هدفا خارج ملعبه.

وبعد سيطرته شبه المطلقة على الدوري المحلي وحسمه اللقب للمرة الحادية عشرة في تاريخه مبكرا، عرف "العميد" سلسلة من النتائج المفاجئة تمثلت بخسارته على ارضه امام الرفاع البحريني 2-3 وخارجها امام الصفاء اللبناني صفر-1 في بطولة كأس الاتحاد الاسيوي التي يحمل لقبها بيد انه بلغ الدور ثمن النهائي متصدرا المجموعة الاولى وحقق بالتالي الاهم حيث سيخوض هذا الدور الذي يقام من مباراة واحدة على ارضه، وها هو يودع مسابقة كأس الامير.

من جهته، انهى الجهراء الدوري في المركز الخامس برصيد 21 نقطة متخلفا عن الكويت البطل ب32 نقطة غير ان ذلك لم يؤثر سلبا على طموحاته واستفاد من الارهاق المسيطر على لاعب الكويت نتيجة تكدس المباريات المحلية والخارجية.

وفي المباراة الثانية، جدد القادسية فوزه على اليرموك بعد ان تغلب عليه ذهابا 5-صفر.

وسجل اهداف القادسية كل من فهد الانصاري (41) وخالد القحطاني (57) والبرازيلي ميشال سيمبليسيو (75 و79 و89) وصالح الشيخ (77) وبدر المطوع (80).

وكان القادسية انتزع في الموسم الراهن كأس السوبر المحلية وكأس الاتحاد التنشيطية وكأس ولي العهد، وهو قادم من تعادل ايجابي مع ضيفه الرمثا الاردني 2-2 بعد ان كان متقدما 2-صفر في الجولة السادسة الاخيرة من منافسات الدور الاول لبطولة كأس الاتحاد الاسيوي حيث انتزع المركز الاول في المجموعة الرابعة وضمن خوض ثمن النهائي على ارضه.

سبق للقادسية ان توج بلقب كأس الامير في 14 مناسبة اخرها في الموسم الماضي عندما هزم كاظمة 1-صفر في المباراة النهائية.

من جهته، احرز اليرموك اللقب في مناسبتين وقد عجز في الموسم الراهن عن الترقي الى دوري الاضواء بسبب ضعف نتائجه في الدرجة الاولى.

وكان العربي حامل اللقب 15 مرة (رقم قياسي) وكاظمة بلغا نصف النهائي امس السبت بعد فوز الاول على الفحيحيل (درجة اولى) بنتيجة 4-صفر (6-2 ذهابا)، والثاني على الصليبخات 3-1 (1-صفر ذهابا).

ويلتقي في نصف النهائي الجهراء مع كاظمة، والعربي مع القادسية.

 

×