مارادونا: أتمنى رحيل بلاتر وأرغب في قضاء بقية حياتي بدبي

قال أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا أنه يتمنى رحيل السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ليحل مكانه الفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوربي للعبة (يويفا).

وأضاف "هناك خلاف كبير بيني وبين بلاتر، وهو خلاف ليس شخصيا بقدر ما هو خلاف في الأفكار والمعتقدات لأن بلاتر يعمل مع كرة القدم من منظور "البزنس"، وأنا أرى أنه يجب أن تكون من منظور يهتم بمصلحة اللاعبين والجماهير".

وأضاف مارادونا ، في مقابلة نشرتها صحيفة "الاتحاد" الإماراتية اليوم الجمعة ، "عندما يأتي ميشيل بلاتيني خلفا لبلاتر، سيكون هناك اهتمام أكبر بمصلحة اللعبة وعناصرها المتكاملة. ووقتها ، ستكون كرة القدم أفضل بكثير، وأتمنى أن يأتي هذا اليوم سريعا".

وأبدى مارادونا رغبته في الإقامة بقية حياته في دبي بعدما "وجد في هذا البلد كل شيء جميل سواء التعامل بين الناس والنظام والحياة كما أن شعبها يتميز بالطيبة والحب ولا يوجد ما يعكر صفو الحياة".

وعن نادي الوصل الإماراتي الذي كان يدربه ، قال مارادونا "لا أرى مباريات الوصل. عانيت من عدم احترام النادي لي بقرار الإقالة الذي علمت به من خلال موقع تويتر".

وأضاف "كنت أرغب بالفعل في تطوير مستوى الفريق ، وتقدمت بتقرير به كل المتطلبات الخاصة بالفريق خلال الموسم الجديد سواء من حيث التعاقدات الجديدة للاعبين أو بعض الأفكار المستقبلية من أجل التطوير. وفوجئت بقرار الإقالة الذي آلمني كثيرا ، وشعرت بالمرارة وقتها لهذا التعامل".

وأعرب مارادونا عن سعادته الكبيرة بما يقدمه منتخب الإمارات لكرة القدم من مستوى متميز في كأس الخليج قائلا "استمتعنا بما يقدمه اللاعبون من أداء راق للغاية في كل المباريات".

وأضاف "عناصر الفريق المتميزة كثيرة ومتنوعة. أذكر منهم عمر عبد الرحمن الموهوب الذي نستمتع بما يقدمه من لمسات في أرض الملعب فهو يمتلك شخصية في الملعب ويستطيع تحريك الفريق في الوقت الذي يرغب فيه. أطالبه بالمحافظة على ما يقدمه. كما أن المهاجم الأسمر أحمد خليل لديه عزيمة قوية وإصرار على أن يسجل في المباريات".

وأوضح أسطورة كرة القدم الأرجنتيني "سعدت بما شاهدته في البطولة من مستويات خليجية خاصة المنتخب العراقي الذي استحق هو الآخر التأهل للمباراة النهائية لما قدمه من جهد كبير طوال مبارياته السابقة".

وعن حقيقة العرض الذي تلقاه لتدريب العراق ، رد مارادونا "لم يصلني أي شيء رسمي ثم إن البرازيلي زيكو لم يحصل على وقته الكافي. أضف إلى ذلك أن لي عملي في دبي. وبالنسبة لي ، يصعب استبدال دبي بأي مكان آخر في العالم. وفي كل الأحوال ، أنا جاهز للتدريب في أي وقت ومكان لأن كرة القدم هي عشقي الدائم".

وعن الهولندي فرانك ريكارد وفشله مع المنتخب السعودي ، قال مارادونا "أعرف ريكارد جيدا ، وهو من المدربين أصحاب الكفاءات العالية ، ويحب عمله كثيرا. وليس معنى فشله مع المنتخب السعودي أنه مدرب ضعيف بل إن كل المدربين معرضون للوقوع فيما وقع فيه ريكارد. ربما يتألق ويبدع مع فريق آخر ، وهذه هي كرة القدم ولكن ثقتي في ريكارد وقدراته كبيرة".

وعن سر العداء مع النجم البرازيلي بيليه ، قال "لست على عداء مع أحد، ولكن بيليه إنسان يعيش على الحسد وأنا إنسان أعيش مع أصدقائي وأحبهم. بيليه يميل ويفضل الإداريين ، وأنا أفضل الكرة واللاعبين وملعب الكرة بشكل عام. هناك اختلافات كثيرة بيننا لكنني بشكل عام لست على عداء شخصي معه".

وأعرب مارادونا عن شعوره بالحزن بعد قرار الاستغناء عن مدرب فريق "ريفر بليت" الأرجنتيني ماتياس ألميدا وتعيين مدرب آخر هو رامون دياز حيث يرى أن ألميدا لا يستحق هذه المعاملة نظرا لأخلاقه العالية.

وتحدث مارادونا عن الإعلام الأرجنتيني قائلا "في الأرجنتين ، من الممكن لأي شخص أن يقول أي شيء سواء بعلم أو دون علم. ولذلك ، فإن مشكلات الكرة والرياضة الأرجنتينية كثيرة ومتنوعة. ولذلك أيضا ، فقدت كرة القدم الأرجنتينية هيبتها بسبب الفساد الذي تعيشه".

وعن منتخب الأرجنتين للشباب (تحت 20 عاما) ، قال "ما يحدث لهذا المنتخب والكرة الأرجنتينية بشكل عام (مصيبة). وعلى رئيس الاتحاد خوليو جروندونا أن يرحل سريعا ويترك منصبه لشخص يحاول علاج الأخطاء التي ارتكبها".

وأضاف "الأشخاص الذين يعملون بالاتحاد الأرجنتيني هدفهم الأول والأخير هو جمع المال ولا ينظرون لمصلحة الوطن أو المنتخبات المختلفة الموجودة في المراحل السنية كافة. وبالتالي ، لن نتألق أو نظهر في هذه الفئة العمرية".

وأشار مارادونا "جروندونا وضع ابنه بالمنتخب ولو كنت موجودا في تدريب المنتخب لقلت له من الأفضل أن تذهب لكي تجلس في بيتك ولا علاقة لك بكرة القدم".

وأكد مارادونا أن موهبة الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الأسباني نابعة من حبه لكرة القدم والتمتع بها أيضا "ولذلك ، نراه يلعب بسهولة ومتعة في الوقت نفسه. وهو بلا شك أفضل لاعب في العالم ويفعل ما يشاء عندما تكون الكرة معه".

 

×