مدرب المنتخب العراقي: مباراة العراق والكويت ستكون الأفضل والأقوى

ذكر مدرب المنتخب العراقي لكرة القدم حكيم شاكر بأن مباراة الكويت الأربعاء ضمن منافسات المجموعة الثانية لـ"خليجي 21" في البحرين مرشحة لتكون واحدة من أفضل مباريات البطولة ان لم تكن أقواها، وذلك نظرا لخصوصية اللقاء وما يشكله من أهمية لمسيرة الفريقين ورغبتهما بالوصول إلى الدور التالي.

وأضاف شاكر في مؤتمر صحافي الثلاثاء "منتخب الكويت أحد الفرق المتميزة سواء في هذه البطولة أو غيرها وكسب مباراته الأولى، ونفس الحال بالنسبة لنا لأننا نريد أن نحافظ على مسارنا كما حصل في لقاء السعودية".

وتابع "نظرا لأهمية اللقاء، أتصور أنه سيكون صعبا على الجانبين"، مضيفا "استعداداتنا للمباراة أنصبت على أساس أننا سنلاقي حامل اللقب الذي يريد أن يحافظ عليه لكننا سنقدم مع منتخب الكويت مباراة بمستوى خصوصيتها وسنواصل النتائج الجيدة وهذا ما خططنا له".

وأشار شاكر إلى أهمية فوز العراق على السعودية "أتمنى أن تستمر خطوات المنتخب وأن نستثمر روحية الفوز السابق ونكون من الفرق التي تصل إلى الدور المقبل، فنريد أن تستمر فرحتنا، وهذا يتطلب أن نؤدي أمام الكويت جيدا وأن نلعب بأسلوب مميز أمام فريق يمتلك عناصر متحمسة للنتائج الجيدة ومتطلعة للانتصارات".

من جهته، أوضح مدرب المنتخب الكويتي، الصربي غوران توفيدزيتش "حصلنا أمام اليمن على ثلاث نقاط مهمة والآن ننظر إلى الغد متطلعين لنتيجة جيدة أيضا أمام العراق لكون هذه المباراة حيوية ومهمة للطرفين حيث سنخوضها بتكتيك وأسلوب مغايرين عن الذي ظهرنا به أمام اليمن لكن بالنمطية ذاتها".

وأضاف "المنتخب العراقي يتميز باستفاداته من الكرات العالية والعرضية ويمتلك لاعبين يتمتعون بمواصفات بدنية تساعده وهذا كله وضعناه في الحسبان لمباراة الأربعاء".

وأشار إلى أن "المنتخب العراقي لديه تركيز عال بالسيطرة على الكرة والتحكم فيها وله تكتيك خاص، وبناء على ذلك وضعنا الخطة المناسبة للمباراة، فالفوز على اليمن كان مهما وتكراره على العراق هو الأهم لذلك سنخوض المباراة بدوافع معنوية وفنية جيدة".

 

×