المعاقون يحرزون برونزيتين وكويتي يرفض لقاء لاعب 'اسرائيلي' في بطولة رومانيا الدولية

احرز المنتخب الكويتي للمعاقين ميداليتين برونزيتين في بطولة رومانيا الدولية المفتوحة لتنس الطاولة للمعاقين والتي شهدت ايضا انسحاب اللاعب الكويتي عوض الحربي لرفضه لقاء منافسه (الاسرائيلي) جيفا ليران في الدور نصف النهائي للمسابقة.

وقال اللاعب الحربي في اتصال هاتفي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان "انسحابي هو رسالة أود تقديمها الى الأمة العربية والاسلامية بانه لا يمكن أن أشارك من يصافح بيد ويطعن باليد الأخرى" مؤكدا "تضامنه مع القضية الفلسطينية العادلة ورفضه للاعتداءات الاسرائيلية".

واضاف الحربي ان "الفرصة كانت متاحة لي في اقتناص احدى الميداليات الملونة بعد تجاوزي الادوار التمهيدية الا انني رفضت استكمال المنافسة بسبب مواجهة اللاعب ليران" متمنيا ان يوفق في التمثيل المشرف للكويت في البطولات المقبلة لذوي الاحتياجات الخاصة.

وفي تصريح مماثل قال رئيس الوفد الكويتي المشارك في البطولة أنور المطوع ل(كونا) ان الميدالية البرونزية الاولى حققها اللاعبون حامد وبدان وحسن بومجداد في منافسات الزوجي (فئة 1).

واضاف المطوع ان الميدالية البرونزية الاخرى للكويت في هذه البطولة التي يسدل الستار عليها اليوم حققها اللاعب حامد وبدان في منافسات الفردي للفئة ذاتها.

وذكر ان اللجنة المنظمة للبطولة كرمت اللاعبين الكويتيين في فئة الناشئين عبدالله الظفيري ويعقوب الخليفة وذلك لظهورهما بمستوى مميز في هذا التجمع الرياضي الذي انطلقت فعالياته يوم الاربعاء الماضي.

واشاد المسؤول الرياضي بالروح القتالية العالية التي تسلح بها لاعبوه وحرصهم على اقتناص احد المراكز المتقدمة في البطولة التي شاركت فيها 13 دولة تحت قيادة مدربهم احمد فاروق الذي ساهم بدور كبير في هذا الانجاز من خلال توجيهاته وتشجيعه للاعبين في مواصلة العطاء الى جانب مرافق اللاعبين سعد وبدان.

وفي حالة انسحاب مماثلة رفض لاعب نادي الكويت علي المرشاد أمس ملاقاة لاعب اسرائيلي في الدور قبل النهائي لبطولة العالم للتايكوندو والمقامة حاليا في النمسا.

 

×