زوجة مارادونا تتهم مشجعين إماراتيين بإهانتها

تقدمت زوجة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا المدير الفني للفريق الأول بنادي الوصل الإماراتي ، مساء اليوم الخميس ببلاغ إلى شرطة دبي تتهم فيه مشجعين إماراتيين لفريق الشباب ، بإهانتها والاعتداء عليها بالقول في المدرجات.

وقال مسئول بنادي الوصل في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن زوجة مارادونا تقدمت ببلاغ "لرد اعتبارها بعد التطاول عليها باللفظ في مدرجات ملعب الشباب.

وجاء ذلك خلال المباراة التي خسرها الوصل أمام الشباب صفر'2 اليوم الخميس في المرحلة السابعة عشرة من دوري المحترفين الإماراتي.

وعقب انتهاء المباراة ، شاهد مارادونا زوجته في شجار لفظي مع بعض المشجعين في المدرجات فصعد مسرعا إليها واشتبك بالقول مع المشجعين وكان يلتف حوله عدد من لاعبي وموظفي الوصل وحال رجال شرطة دبي دون اشتباك الطرفين بالأيدي، واصطحبوه وزوجته وصديقاتها الى غرف تغيير الملابس.

وصرح مارادونا للصحفيين عقب المباراة "لا أسمح بأي تطاول على زوجتي ، وإذا اعتدى أحد على زوجتي ، فسأذهب إليه وأرد عليه في بيته.

وأضاف "من تطاول على زوجتي شخص جبان لأنه لو أراد أن ينتقدني ، فعليه أن يواجهني".

ومن جانبه ، قال سامي قمزي رئيس نادي الشباب إنه حاول شخصيا التدخل لإنهاء الاشتباك الذي وقع بين مارادونا والمشجعين ، مشيرا إلى أنه ذهب إلى المدرب الأرجنتيني في غرفة تغيير الملابس للاعتذار له "لكنه رد علينا باللغة الأسبانية بصوت مرتفع ، وكان رد فعله غير مقبول نهائيا.

وأضاف القمزي "لم نقرر حتى الآن ما إذا كنا سنتقدم بشكوى ضد مارادونا على هذا التصرف لدى اتحاد كرة القدم الإماراتي.

×