تصفيات 2012: الامارات تنعش امالها بفوزها على العراق.. وسوريا تهزم اليابان

انعش المنتخب الاولمبي الاماراتي آماله بفوزه الثمين على نظيره العراقي 1-صفر اليوم الاحد في الدوحة في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثانية ضمن تصفيات المؤهلة الى اولمبياد لندن 2012.

وسجل احمد علي الهدف الوحيد في الدقيقة (2).

ورفع المنتخب الاولمبي الاماراتي رصيده الى (5 نقاط) في المركز الثاني بفارق 3 نقاط خلف المنتخب الاوزبكستاني الذي فاز على استراليا 2-صفر اليوم ايضا، فيما وقف رصيد العراق عند 4 نقاط مقابل 3 لاستراليا.

وبدأ المنتخب الاماراتي الشوط الاول برغبة التقدم المبكر ونجح فعلا بعد دقيقتين بواسطة احمد علي سالم الذي فاجأ الحارس جلال حسن بكرة بعيدة المدى استقرت على يساره في سقف المرمى.

وواصل المنتخب الاماراتي افضليته من خلال استثمار المساحات والفراغات التي تسبب فيها الارباك الدفاعي العراقي بعد ان القت حساسية المباراة بالنسبة الى مشوارها في التصفيات بظلالها على ادائه الباهت في الشوط الاول.

وحاول المنتخب العراقي ان يعيد المباراة الى نقطة الصفر بيد ان محاولاته كانت تصطدم بالمهارات الدفاعية الاماراتية فتعذر على لاعبيه الاقتراب من الحارس خالد سعيد باستثناء محاولة واحدة اهدرها نبيل صباح (18) اذ كان بامكانه ان يعدل النتيجة عندما انفرد لكنه تأخر كثيرا في التسديد فسمح لاحد المدافعين بقطع الكرة من امامه في اللحظة المناسبة.

وفي بداية الشوط الثاني، كاد المنتخب الاماراتي يعيد سيناريو الشوط الاول وتعزيز تقدمه بيد ان الحارس جلال حسن حرمه من ذلك بعد ان تصدى لكرة راشد عيس (48) وابعدها الى الخارج.

واشرك المدرب العراقي راضي شنيشل ابرز لاعبيه المصاب امجد كلف بديلا لنبيل صباح فأدى التغيير الى اعادة الحيوية الى اداء منتخبه مستفيدا ايضا من الارهاق الذي اصاب الاماراتيين فعمد مدربهم مهدي حسن الى اشراك حبيب الفردان بدلا من خميس اسماعيل.

وصب هذا التغيير مجددا في مصلحة المنتخب الاماراتي واخذ يشدد ضغطه على المرمى العراقي مجددا.

وكاد الاماراتي سالم رجب يضيف الهدف الثاني (81) عندما سدد كرة تصدى لها الحارس جلال حسن بصعوبة، ثم انقذ الاخير بعد دقيقة مرماه من هدف مؤكد عندما حاول علي الهاجري هز شباكه.

واهدر مهند عبد الرحمن فرصة سهلة للتعديل (89) وهو بمواجهة المرمى الاماراتي لكنه ارسل كرته الى الخرج ارضية بجانب القائم.

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، حصل المنتخب الاولمبي العراقي على ركلة حرة نفذت على رأس محمد سعد تابعها الاخير بتركيز لكن الحارس كان لها بالمرصاد واخرجها من على خط المرمى بقدمه.

ويلتقي المنتخب العراقي في الجولة الخامسة قبل الاخيرة مع نظيره الاوزبكستاني في 22 الجاري في الدوحة ايضا.

ومن جهة اخرى فاز منتخب سوريا الاولمبي لكرة القدم على نظيره الياباني 2-1 اليوم الاحد على استاد الملك عبدالله الثاني في عمان في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثالثة ضمن تصفيات آسيا المؤهلة الى اولمبياد 2012 في لندن.

وسجل محمد فارس (17) واحمد الصالح (90) هدفي سوريا، وكيتسوكي تاغاي (45) هدف اليابان.

ورفعت سوريا رصيدها الى 9 نقاط وتصدرت المجموعة بفارق الاهداف امام اليابان، مقابل 3 نقاط للبحرين التي تلعب اليوم مع ماليزيا (دون نقاط).

ورد المنتخب السوري اعتباره وثأر لخسارته بالنتيجة ذاتها في الجولة الثالثة في طوكيو، وتفوق بوضوح في بداية المباراة فتقدم بهدف السبق بعد ان نجح محمد فارس في هز الشباك اثر ركلة حرة (17).

ورغم التفوق الميداني السوري والانتشار الصحيح للاعبين والانقضاض على حامل الكرة، نجح اليابانيون في ادراك التعادل من كرة طويلة في العمق خطفها تاغاي وتلاعب باثنين من المدافعين وسددها منحرفة في الزاوية اليمنى البعيدة عن الحارس ابراهيم عالمة (45).

وشهدت بداية الشوط الثاني كما الاول تفوقا سورية و3 فرص ضائعة في الدقائق الخمس الاولى قبل ان يستعيد اليابانيون انفاسهم وهددوا مرمى ابراهيم عالمة عدة مرات، لكن الكلمة الاخيرة كانت لسوريا في الدقيقة الاخيرة عندما اطلق القائد احمد الصالح تسديدة صاروخية انفجرت في حلق المرمى الياباني (90).

×