الفيفا بعد العنف في بورسعيد.. انه يوم أسود لكرة القدم

وصف الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) أعمال الشغب التي خلفت عشرات القتلى في مباراة بدوري مصر الممتاز اليوم الأربعاء بأنها "يوم أسود للعبة".

وقتل أكثر من 70 شخصا حين اندفعت أعداد كبيرة من المشجعين لأرض استاد بورسعيد بعد فوز المصري 3-1 على ضيفه الأهلي حامل اللقب.

وقال سيب بلاتر رئيس الفيفا في بيان نشره موقع اتحاده على الانترنت "شعرت بالصدمة والحزن حين علمت بوفاة عدد كبير من المشجعين وفي مباراة ببورسعيد.. أتضامن مع عائلات الضحايا هذا المساء."

وأضاف "هذا يوم أسود لكرة القدم. لا يمكن تخيل مثل هذا الموقف الكارثي ولا يجب أن يحدث مرة أخرى."

×