مارادونا يعتذر من مشجع اماراتي ركله بقدمه عقب نهاية مباراة

تقدم الاسطورة الارجنتينية دييغو مارادونا مدرب الوصل الاماراتي لكرة القدم بالاعتذار الشديد من مشجع كان ركله بقدمه عقب نهاية مباراة فريقه مع الامارات ضمن افتتاح كأس الرابطة.

وكان الوصل حقق فوزه الاول تحت قيادة مارادونا عندما تخطى الامارات 3-صفر.

وفوجئ مارادونا خلال المباراة بوجود لافتة في المدرجات مهداة من ابنتيه دالما المتواجدة في العاصمة الارجنتينية بيونيس ايرس ، وجيانينا المتزوجة من نجم مانشستر سيتي الانكليزي سيرجيو اغويرو مانشستر مكتوب عليها" ابي نحن معك في جميع الأحوال" بالإضافة إلى رسالة من حفيده بينجامين ابن اغويرو مكتوب فيها "جدي انا أحبك".

وقام مارادونا بعد نهاية المباراة باخذ صور مع اللافتة الخاصة بابنتيه وحفيده،، فما كان من مشجع الا ان منعه وأصر على حملة اللافتة، الشيئ الذي استفز النجم الارجنتيني وركله بقدمه واصاب يده.

وعندما قام مارادونا بالاعتذار من المشجع مباشرة رفض الاخير ذلك ، ليستغل المؤتمر الصحافي ويوجه له رسالة ابدى فيه اسفه لما حصل، وانه لم يقصد ابدا الاساءة اليه.

وقام مارادونا خلال المؤتمر الصحافي ايضا برفع قميص بشعار الوصل وتم طباعة عليه صورة تجمعه مع حفيده بينجامين وقام بتقبيل القميص والصورة بحرارة شديدة.

×