الاورغوياني خورخي فوساتي مدرب المنتخب القطري

تصفيات مونديال 2018: فوساتي يقول "المنتخب القطري لا يزال يملك فرصة التأهل"

اعتبر الاورغوياني خورخي فوساتي مدرب المنتخب القطري لكرة القدم ان الفرصة لا تزال سانحة امام رجاله للتأهل الى نهائيات مونديال 2018 في روسيا، معترفا في الوقت ذاته بصعوبة المهمة.

وقال فوساتي الثلاثاء في اول مؤتمر صحافي بعد توليه المهمة رسميا لمدة عامين حتى 2018 خلفا لمواطنه دانيال كارينيو، ان مهمة المنتخب القطري صعبة لكنها ليست مستحيلة.

وتلتقي قطر التي تحتل المركز السادس الاخير من دون نقاط في المجموعة الاولى بعد خسارتين متتاليتن امام ايران واوزبكستان ادتا الى اقالة كارينيو،  مع كوريا الجنوبية (4 نقاط) في 6 تشرين الاول/اكتوبر في سايتاما، ومع سوريا (نقطة واحدة) في 11 منه في الدوحة.

واضاف فوساتي "يملك المنتخب آمالا في التأهل، واعتقد بان احتلال المركز الثالث واللعب على خامس القارة ثم المنافسة في الملحق (ضد رابع الكونكاكاف) سيكون امرا واقعيا ومنطقيا بعد خسارة المباراتين الاوللين وعدم الحصول على اي نقطة".

واستطرد قائلا "التأهل مباشرة الى روسيا لا يزال قائما لكنه مرتبط بنتائجنا ونتائج المنتخبات الاخرى. عودتي لتدريب المنتخب القطري وفي هذه الظروف مسؤولية جسمية وكبيرة وقد قبلتها لانني ادين بالفضل لقطر ولجماهيرها منذ عملت مع السد عام 2007".

وسبق لفوساتي ان تولي تدريب المنتخب القطري من 2007 الى 2008، وتم فسخ العقد معه بالتراضي اثر تعرضه لحالة مرضية واجرائه عملية جراحية بعد الجولة الثانية من التصفيات الحاسمة لمونديال 2010 في جنوب افريقيا.

وختم المدرب الاوروغوياني بالاشارة الى انه قد يضطر لدعوة عدد من اللاعبين خلال الساعات المقبلة بسبب عدم جاهزية البعض في الوقت الحالي خاصة قائد الوسط كريم بوضيف الذي أمل فوساتي ان يكون جاهزا للمباراة ضد كوريا الجنوبية.

 

×