كأس ولي العهد: العربي يكمل عقد نصف النهائي

اكمل العربي عقد الدور نصف النهائي من مسابقة كأس ولي العهد لكرة القدم بعد فوزه الصعب على الجهراء 3-2 في الوقت الاضافي (الوقت الاصلي 2-2) في المباراة التي اقيمت اليوم الاحد على استاد محمد الحمد في نادي القادسية في ختام ربع النهائي.

وسجل حسين الموسوي (5) وعبد العزيز السليمي (78) وعلي مقصيد (95) أهداف العربي، ومحمد سعد (14) والبحريني جيسي جون (17) هدفي الجهراء.

وشهدت المباراة طرد لاعبي الجهراء حمود ملفي وجون، بعد احتجاجهما على احتساب هدف السليمي بداعي ان الكرة لم تتجاوز خط المرمى فتوقفت المباراة 11 دقيقة وكاد الجهراء ان ينسحب احتجاجا على عدم صحة الهدف قبل ان يواصل اللعب.

وفي الدور نصف النهائي السبت المقبل، يلعب العربي مع الكويت، والشباب مع خيطان، والفائزان سيتأهلان للنهائي الذي سيقام 17 الشهر المقبل.

وضغط العربي منذ البداية وبعد عدة محاولات نجح الموسوي في خطف هدف السبق بعد أن انفرد بمرمى الجهراء بشكل تام اثر تلقيه تمريرة متقنة من محمد جراغ تعامل معها بالشكل المطلوب ووضعها في المرمى بسهولة كبيرة (5).

وبعد الهدف عاد العربي لتأمين منطقته الدفاعية بصورة مبالغ فيها الأمر الذي اتاح للجهراء أخذ زمام المبادرة وحاول لاعبوه كثيرا لتعديل النتيجة حتى استغل محمد سعد اهتزاز الدفاع العرباوي لينجح في اطلاق تسديدة قوية في شباك الحارس خالد الرشيدي بعد أن هيأ له جون كرة سهلة (14).

واستمر التفوق الجهراوي والتراجع العرباوي حتى بعد هدف التعادل ومنح جون فريقه الهدف الثاني اثر تمريرة رائعة من المتألق عبد الرحمن السربل وضعها البحريني في سقف مرمى العربي (17).

وانحصر الأداء بعد الهدف الثاني للجهراء في وسط الملعب ويحسب في هذه الناحية للدفاع الجهراوي استبساله الكبير في شل خطورة العربي ونجح لاعبوه كذلك في اغلاق منطقتهم الدفاعية بالشكل المطلوب رغم المحاولات المتكررة من جانب العربي خاصة عبر المغربي عبد المجيد الجيلاني والموسوي وجراغ وعلي مقصيد وكان الأخير صاحب أبرز الفرص بعد أطلق تسديدة قوية من كرة ثابتة الا أن حارس الجهراء سطام الحسيني أبعدها بأطراف اصابعه الى ركلة ركنية (36).

وفي الشوط الثاني، بدأت الخطورة من جانب الجهراء بعد توغل مشعل ملابش في منطقة العمليات العرباوية وسدد كرة أبعدها الحارس خالد الرشيدي (57)، ورد عليه العربي عن طريق الموسوي الذي سدد كرة ضعيفة تعامل معها الحارس الحسيني بشكل جيل (62).

واندفع العربي بكامل قوته في سبيل تعديل النتيجة وجاء الفرج عن طريق عبد العزيز السليمي بعد أن أطلق قذيفة قوية اصطدمت بالعارضة ونزلت داخل المرمى (78).

وتوقفت المباراة على اثر هدف التعادل للعربي لمدة 11 دقيقة بسبب الاحتجاج المبالغ فيه من قبل اداريي ولاعبو الجهراء الذين شككوا بصحة الهدف رغم أن الكرة تخطت خط المرمى بما يزيد عن نصف متر، وبعد شد وجذب عاد الأمور الى طبيعتها الا أن الحكم علي محمود طرد حمود ملفي وجون من الجهراء بسبب احتجاجهم بصورة غير رياضية.

ولم تسفر أحداث المباراة عن أي جديد في دقائقها المتبقية ليحتكم الفريقان الى وقتين اضافيين. وفي الدقيقة الخامسة من الشوط الاضافي الاول نجح العربي في قلب الطاولة على الجهراء بفضل مقصيد الذي هيأ الكرة لنفسه بصورة جميلة بعد أن وصلت اليه من البرازيلي فابيو وأطلقها قوية في شباك الحارس الحسيني.

وتسيد العربي ما تبقى من المباراة ووضح معاناة الجهراء جراء طرد لاعبين من صفوفه وهو ما ضاعف المسؤولية على الفريق الذي اتضح الارهاق عليه كثيرا في الشوطين الاضافيين.

×