البطل العالمي ارنولد شوارزنجر متوجا رامي السبيعي بالبطولة

حصول لاعب نادي "اوكسجين" الكويتي على لقب الرجل الأقوى في العالم

في انجاز تاريخي غير مسبوق حقق المصري رامي السبيعي لاعب نادي اوكسجين الكويتي للمرة الاولى لرياضي عربي لقب  بطولة "أرنولد كلاسيك" لمحترفي كمال الأجسام التي اختتمت صباح امس الاحد في البرازيل.

وحمل السبيعي اسم الكويت ومصر ضمن المهرجان الرياضي السنوي الذي يحمل اسم البطل العالمي السابق أرنولد شوارزينجر الذي تحوّل إلى التمثيل ومن ثم إلى السياسة، حيث انتُخب حاكماً لولاية كاليفورنيا.

ويعد الفوزبلقب البطولة والانجاز الذي حققه رامي هو الحدث الاهم على مستوى اللعبة لشعبيتها وقوة المنافسة فيها حيث يحصل الفائز بلقبها على مائة ألف دولار بالإضافة إلى سيارة من نوع "هامر" وكذلك ساعة يدوية ماركة "رولكس".

وتعد تلك هى المشاركة الثالثة لرامي السبيعي  الذي حل في مستر أوليمبيا 2013، ثامنا ثم على المركز السابع في بطولة مستر أوليمبيا 2014، متفوقا على النجم الأمريكي فيكتور مارتينيز الذي حل ثامنا.

ومن جهته أشاد رئيس الوفد  بدر جاسم بودي  نائب رئيس الاتحاد الاسيوي لبناء الاجسام مدير عام نادي اوكسجين بفوز اللاعب المصري ممثل النادي  بلقب البطولة .

وقال بودي إن البطل رامي السبيعي نجح أخيرا في وضع العرب فوق قمة منصات التتويج العالمية بهذا الانجاز الفريد، الذي أثبت من خلاله قدرة مصر على الانجاب إمكانية الكويت الكبيرة على الاعداد والتجهيز.

وأشار بودي أن الكويت تسيدت اسيا بنخبة من الشباب الكويتي وهاهي اليوم تتربع على اعلى قمة عالمية في كمال الاجسام ،والمرحلة المقبلة سيكون شأن افضل بعد ان تمكن مؤخرا لاعبان من من خطف بطاقتي احتراف الى العالمية في بطولة مستر اولمبيا للهواة التي استضافتها الكويت في 22 مايو الماضي وسيكون لهم شأن ان شاء الله في مصاف المحترفين ويحققون ماعجز عنه اسلافهم.