لاعبوا بايرن ميونيخ يحتفلون بالهدف الثاني لاعبوا بايرن ميونيخ يحتفلون بالهدف الثاني

الدوري الألماني: بايرن ميونيخ على بعد 5 نقاط من اللقب ومونشنغلادباخ يسقط دورتموند

بات بايرن ميونيخ المتصدر بحاجة الى 5 نقاط للاحتفاظ باللقب بعد فوزه على ضيفه باير ليفركوزن 2-1، وسقوط بوروسيا دورتموند الثاني ووصيف البطل امام ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 1-2 اليوم السبت في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الالماني لكرة القدم.

في مباراة القمة على ملعب اليانز ارينا امام 71 الف متفرج وبعد يوم على استقالة رئيسه اولي هونيس اثر صدور حكم سجنه لثلاث سنوات ونصف بسبب التهرب من الضرائب، حقق بايرن ميونيخ، بطل اوروبا وكأس العالم للاندية، فوزه الثالث والعشرين (مقابل تعادلين) هذا الموسم وابقى باير ليفركوزن رابعا بعد انتزاع المركز الثالث من قبل شالكه بفوزه على مضيفه اوغسبورغ الوافد الجديد 2-1 امس في الافتتاح.

وسيطر الفريق البافاري الذي لم يخسر في اخر 50 مباراة في الدوري على مجريات اللقاء بشكل شبه كامل، وفاتت عليه 4 فرص ثمينة في الشوط الاول من 7 تسديدات على المرمى، فيما سدد لاعبو باير ليفركوزن 3 كرات خطرة قبل ان تستقبل شباكهم اول الاهداف عندما اعاد الهولندي اريين روبن كرة الى باستيان شفاينشتايغر رفعها الاخير عالية امام المرمى ارتقى لها الكرواتي ماريو ماندزوكيتش وتابعها برأسه في الشباك (44).

وفي وقت مبكر من الشوط الثاني، ضاعف رجال المدرب الاسباني جوزيب غوارديولا غلتهم بعد ارتكاب روبرتو هيربرت خطأ ضد دييغو كونتنتو على خط المنطقة واحتساب ركلة حرة نفذها باستيان شفاتينشتايغر باتقان في الزاوية اليمنى بعيدا عن متناول الحارس بيرند لينو (52).

وفي الوقت بدل الضائع، تمكن ستيفان كيسلينغ من تقليص الفارق من ضربة رأسية بعد عرضية من هيربرت (90+1).

ورفع بايرن ميونيخ رصيده الى 71 نقطة وصار عمليا بحاجة الى 4 نقاط (نظرا لفارق الاهداف) في مبارياته التسع الاخيرة، وتجمد رصيد باير ليفركوزن عند 44 نقطة.
وسيتوج بايرن الاسبوع المقبل بلقبه الرابع والعشرين بحال فوزه على ماينتس وتعادل دورتموند وشالكه.

وفي المباراة الثانية على ملعب سيغنال ايدونا بارك وامام نحو 81 الف متفرج، حقق بوروسيا مونشنغلادباخ فوز الاول في آخر 10 مراحل منذ تغلبه في المرحلة الخامسة عشرة على شالكه 2-صفر، ولم يعرف بعد ذلك حلاوة الانتصار في 9 مباريات (5 تعادلات و4 هزائم) فتراجع الى المركز الثامن، خلافا لبوروسيا دورتموند الذي سار بشكل تصاعدي في نفس الفترة وارتقى الى المركز الثاني.

ورفع بوروسيا مونشنغلادباخ رصيده الى 39 نقطة نقلته الى المركز السابع، فيما توقف رصيد دورتموند عند 48 نقطة.

وكان بوروسيا مونشنغلادباخ البادىء بالتسجيل عن طريق البرازيلي رافائيل اراوجو الذي تلقى كرة داخل المنطقة من باتريك هرمان تابعها بيمناه في اسفل الزاوية اليمنى (31).

وعزز بوروسيا مونشنغلادباخ تقدمه بالهدف الثاني بعد كرة من الفنزويلي خوان ارانغو الى ماكس كروزه الذي تابعها من زاوية ضيقة في مرمى الحارس رومان فايدنفيلر (40).

وانتعشت آمال بوروسيا دورتموند مع طرد لاعب وسط ضيفه النشيط النروجي هافارد نوردتفايت لنيله انذارين في غضون دقيقتين (69)، وقلص الفارق عن طريق الصربي مليوش يوييتش الذي اعيدت له الكرة من ركلة ركنية خارج المنطقة اطلقها قوية بيمناه في مرمى مارك اندريه تير شتيغن (77).

ولم يسعف الوقت المتبقي وصيف بطل الموسم الماضي في التعويض وادراك التعادل رغم المحاولات الكثيرة والخطيرة احيانا في ربع الساعة الاخير.

وعلى ملعب راين نيكار ارينا وامام نحو 25 الف متفرج، حقق ماينتس فوزا مثيرا على مضيفه هوفنهايم 4-2 بعد ان تخلف بهدفيبن نظيفين.

ووضع البولندي يوجين بولانسكي، بعد شوط اول سلبي، صاحب الارض في المقدمة بتسحيله هدف السبق من متابعة لكرة وصلته من ركلة ركنية (49).

ورفع هوفنهايم غلته بهدف ثان سريع سجله البرازيلي روبرتو فيرمينو بتسديدة قوية من خارج المنطقة (52).

واستعاد ماينتس الذي كان بين الثلاثة الاوائل قبل العطلة الشتوية (المرحلة السابعة عشرة)، بعض الامل بتقليص الفارق عبر الكاميروني مكسيم تشوبو موتينغ (67).

وارتفعت معنويات لاعبي الفريق المحلي وادركوا التعادل بواسطة البديل بينيديكت سالر (73)، ومنحهم الياباني شينجي اوكازاكي النقاط الثلاث من ضربة رأس (75) وعزز الفوز بهدف شخصي ثان هو الرابع للفريق الزائر في الوقت بدل الضائع (90+2).

وارتفع رصيد ماينتس الى 41 نقطة وتقدم الى المركز الخامس على حساب فولفسبورغ الذي تعادل مع مضيفه اينتراخت براونشفايغ الصاعد حديثا وصاحب المركز الاخير على لائحة الترتيب.

وانتظر فولفسبورغ، بطل موسم 2008-2009، حتى الدقيقة 36 لافتتاح التسجيل من ركلة ركنية ومتابعة بالقدم اليسرى من البرازيلي لويس غوستافو.

وفي مستهل الشوط الثاني، ادرك الالماني من اصل مغربي كريم بلعربي التعادل لاصحاب الارض بعد عرضية من الكونغولي الديموقراطي دومينيك كومبيلا (48).
على الملعب الاولمبي في العاصمة وامام نحو 47 الف متفرج، دك هانوفر شباك مضيفه هرتا برلين بثلاثية نظيفة.

وافتتح لارس شتيندل التسجيل اثر كرة موزونة من ليوناردو بيتنكورت، لاعب منتخب شباب المانيا (49).

وزاد يان شلاودروف مهمة هرتا برلين صعوبة بتسجيله الهدف الثاني بعد ان ارتد بيتنكورت بهجمة معاكسة ومرر الكرة الى زميله الذي لن يتوان في ايداعها الشباك بيسراه (57).

ووجه المجري شابلوتش هوشتي الضربة القاضية لهرتا برلين بالهدف الثالث في الوقت بدل الضائع (90+1).

وعلى ملعب فيزر شتاديون وامام 41500 متفرج، لم يستطع شتوتغارت اللقاء مع مضيفه فيردر بريمن وكلاهما متعثران هذا الموسم وخرج متعادلا معه 1-1.

وتقدم شتوتغارت بفضل جورج نايدرماير من زاوية صعبة بعد ركلة ركنية (55).

واعاد آرون هونت العقارب الى نقطة الصفر بتسجيله هدف التعادل للضيوف من ركلة حرة اسكنها اسفل الزاوية اليمنى (79).

وبقي شتوتغارت يسبح على حافة الهبوط برصيد 21 نقطة في المركز الخامس عشر، مقابل 29 لفيردر بريمن الذي يحتل المركز الثاني عشر.

 

×