صورة ارشيفية

مونديال 2014: الرئيس الكولومبي يمنح الموظفين عطلة الجمعة لمتابعة مباراة البرازيل وكولومبيا

قرر الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس الخميس منح الموظفين الحكوميين عطلة بعد منتصف الجمعة لمتابعة مباراة منتخب البلاد أمام نظيره البرازيلي في دور الثمانية من بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل.

وأشار سانتوس في بيان حكومي : "كل موظفي الحكومة سيحصلون على عطلة من أجل متابعة المباراة"، كما أكد أن رؤساء البلديات التي يبلغ عددها 1123 بلدية لديهم الصلاحية في اتخاذ نفس القرار في محيط اختصاصهم.

وحدد سانتوس الساعة الواحدة ظهرا بتوقيت كولومبيا (السادسة بتوقيت جرينتش) لإنهاء العاملين الحكوميين أعمالهم.

وأكد سانتوس أنه اتخذ هذا القرار من أجل إعطاء فرصة للجماهير للاحتفال بهدوء بانتصار المنتخب الكولومبي الذي يقوده المدير الفني الأرجنتيني خوسيه بيكرمان.

وكان أنخيلينو جارزون نائب الرئيس الكولومبي قد طلب سابقا من رؤساء البلديات دراسة امكانية انصراف العاملين الحكوميين مبكرا عن أعمالهم من أجل الاستمتاع بمشاهدة المباراة.

وكتب جارزون رسالة عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" جاء فيها: "يجب دراسة هذا الأمر من أجل الاستمتاع بالمباراة مع العائلة".

ومن جانبه، قرر جوستافو بيترو محافظ بوجوتا تطبيق بعض الإجراءات في العاصمة مثل منع بيع الخمور بدءا من الساعة الثانية عشرة ظهرا بالإضافة إلى تجريم حمل الأسلحة لتفادي وقوع حالة من التخبط والارتباك أثناء الاحتفالات المحتملة بعد المباراة.