مدافع المنتخب الفرنسي رافايل فاران

مونديال 2014: مدافع المنتخب الفرنسي رافايل فاران امضى ليلة في المستشفى

امضى مدافع المنتخب الفرنسي رافايل فاران ليل الاثنين الثلاثاء في المستشفى بسبب التجفاف الذي عانى منه في مباراة بلاده مع نيجيريا (2-صفر) في الدور الثاني من مونديال البرازيل 2014، وذلك بحسب ما ذكرت صحيفة "او غلوبو" البرازيلية.

وحاولت وكالة "فرانس برس" الاتصال بالقيمين على المنتخب الفرنسي في البرازيل لتأكيد هذا الخبر الذي ذكرته الصحيفة في نسختها على شبكة الانترنت، لكنها لم توفق.

واشارت "او غلوبو" ان فاران شعر بالارهاق التام خلال رحلة العودة من برازيليا حيث اقيمت مباراة الاثنين ضد نيجيريا، الى ريبيراو بريتو حيث مقر "الديوك".

وادخل قلب الدفاع الشاب (22 عاما) الى المستشفى كاجراء احترازي وهو خرج منها صباح اليوم الثلاثاء.

وهذه المرة الثانية في غضون 10 ايام التي يدخل فيها فاران الى المستشفى، والاولى كانت بسبب معاناته من التهاب في المعدة والامعاء ما حرمه من ان يكون في التشكيلة الاساسية للقاء الجولة الاخيرة من الدور الاول ضد الاكوادور (صفر-صفر).

وتلتقي فرنسا مع المانيا في ربع النهائي الجمعة المقبل على ملعب "ماراكانا" الاسطوري في ريو دي جانيرو.

 

×