لا غالب ولا مغلوب بين إيران ونيجيريا في المجوعة السادسة لمونديال البرازيل

تعادل منتخب إيران مع نظيره النيجيري من دون أهداف، في منافسات المجموعة السادسة لمونديال البرازيل 2014. ويقبع المنتخبان الآن في المركز الثاني للمجموعة خلف الأرجنتين، أما الأخيرة ففازت بالأمس 15 يونيو/حزيران على البوسنة 2-1.

 

تركز اللعب في الـ 45 دقيقة الأولى في وسط الملعب، مع تفوق نيجيري في خلق الفرص التي اقتربت من هز الشباك الإيرانية في أكثر من مرة. وفي الشوط الثاني لم يتغير نسق اللعب كثيرا، حيث فقد المنتخبان العناصر اللازمة لتسجيل الأهداف من لاعبين جيدين في الوسط لبناء الهجمات وآخرين لترجمتها إلى أهداف.

أما المنتخب النيجيري فقد قدم أداء أسوء من الشوط الأول. ولعب مدربا الفريقان بتشكيلة 4-3-3، وهي التي أثرت بشكل كبير على المباراة، حيث افتقدت لأبسط عناصر التكتيك والانفتاح الكروي، وبالتالي هي المباراة الأسوء في البطولة حتى الآن.

ولم تقدم قوة نيجيريا الهجومية والتي تمثلت بـ إيمانويل إيمينيكي وفيكتور موسيس وأحمد موسى، المستوى المتوقع منها في شن الهجمات وتهديد المرمى الفارسي، وقد يعود سبب ذلك إلى غياب التنسيق من الخلف وضعف خط الوسط في بدء الهجمات، وأيضا عدم مشاركة المدافعين الأربعة في العمق الإيراني.
 

×