مهاجم منتخب كرواتيا لكرة القدم ايفيكا اوليتش

مونديال 2014: اوليتش ينتقد نشر صور عارية للاعبي كرواتيا

انتقد مهاجم منتخب كرواتيا لكرة القدم ايفيكا اوليتش التصرف "المخزي" لوسائل الاعلام الكرواتية التي نشرت صورا لزملائه تظهرهم عراة في مقرهم في البرازيل حيث يشاركون في مونديال 2014.

وقال اوليتش (34 عاما) لصحيفة "سبورتسكي نوفوستي" اليوم الاثنين: "إنه أمر مخز للغاية، أتينا الى هنا لتمثيل كرواتيا وبذل قصارى جهدنا لتحقيق نتائج جيدة، وبينما نستعد لمباراتنا مع الكاميرون تحدث أمور كهذه".

وكانت وسائل إعلام إلكترونية كرواتية نشرت أمس الاحد صورا للاعبين من المنتخب الكرواتي وهم يقفزون ويسبحون عراة في مسبح في مقرهم في برايا دو فورتي.

وسأل مهاجم فولفسبورغ الالماني: "هل الامر طبيعي، وهل يحتاج الناس حقا لرؤيتنا من دون ملابسنا الداخلية، وهل يجب أن تتعرض أسرنا للإحراج، وهل حضر ممثلو الوسائل الاعلامية الى هنا لتغطية كرة القدم أم أمر آخر؟"

وظهر في الصور في شكل خاص مدافعا لوكوموتيف موسكو الروسي فردان كورلوكا وساوثمبتون الانكليزي ديان لوفرين اللذان كانا عاريين تماما، فيما كان نجم وسط ريال مدريد الاسباني لوكا مودريتش يضع ثياب السباحة.

وأثار نشر الصور غضب اللاعبين الذين قرروا مقاطعة وسائل الاعلام تاركين للمدرب نيكو كوفاتش شرح حيثية قرارهم.

وقد أبدى هذا الاخير تفهما لقرار اللاعبين، وقال: "أنا احترم رأيهم، ماذا يمكنني أن أفعل؟ لا استطيع جرهم من آذانهم قائلا لهم لنذهب ونتكلم الى الاعلام"، لافتا الى أن الصور كانت "تنتشر بسرعة حول العالم".

وقد تصدرت الصور اليوم الاثنين الصفحات الاولى للصحف اليومية الرئيسة في كرواتيا.

وعلى رغم غضب اللاعبين، إلا أن التعليقات المحلية على مواقع التواصل الاجتماعي، وبخاصة النسائية منها، رأت أن ليس لديهم أي داع للخجل، نظرا الى أنهم كانوا "رائعين في الصور".

وكانت كرواتيا خسرت المباراة الافتتاحية في مونديال البرازيل أمام أصحاب الارض 1-3 الخميس الماضي، وهي تواجه الكاميرون الاربعاء المقبل، والمكسيك في 23 حزيران/ يونيو الجاري ضمن المجموعة الاولى.