استمرار التهاب الأغشية المخاطية للمعدة لفترة طويلة قد يؤدي إلى الإصابة بتقرحات المعدة وجروح بجدار المعدة

آلام البطن تنذر بالتهاب المعدة

قال معهد الجودة والاقتصادية في القطاع الصحي إن آلام البطن والشعور بالانتفاخ والامتلاء تنذر بالتهاب الأغشية المخاطية للمعدة.

وأضاف المعهد الألماني أن الحموضة والشعور بالغثيان والتجشؤ وفقدان الشهية تندرج أيضاً ضمن الأعراض الدالة على الالتهاب، الذي يحدث بسبب بعض أنواع البكتيريا، مثل بكتيريا "هيليكوباكتر بيلوري" المعروفة باسم جرثومة المعدة، والتي تنتشر عبر مياه الشرب أو الأطعمة.

كما قد يرجع التهاب الأغشية المخاطية للمعدة إلى تعاطي بعض أنواع المسكنات المثبطة للالتهابات على مدار فترة طويلة، مثل أدوية الروماتيزم اللاستيرويدية. وبالإضافة إلى ذلك، يرجع الالتهاب إلى الإفراط في احتساء المشروبات الكحولية.

وشدد المعهد على ضرورة استشارة الطبيب فور ملاحظة هذه الأعراض؛ لأن استمرار الالتهاب لمدة طويلة قد يؤدي إلى الإصابة بتقرحات المعدة وجروح بجدار المعدة.

وللتخفيف من حدة المتاعب، يوصي المعهد بالإقلاع عن الكحوليات والتدخين والابتعاد عن التوتر العصبي، بالإضافة إلى تجنب الأطعمة الغنية بالدهون والسكريات والأطعمة الحريفة.

وإذا لم تسهم هذه التدابير في تخفيف حدة المتاعب، فيمكن اللجوء إلى تعاطي الأدوية المثبطة للحموضة. كما يمكن تعاطي المضادات الحيوية، إذا كان الالتهاب يرجع إلى البكتيريا.

 

×