بدانة الام والعامل الوراثي يزيدان من مخاطر الاصابة بالسكري من النوع 1 لدى الاطفال

بدانة الام والعامل الوراثي يزيدان من مخاطر الاصابة بالسكري من النوع 1 لدى الاطفال

اظهرت دراسة سويدية نشرت نتائجها الثلاثاء ان السكري من النوع 1 يصيب اكثر الاطفال من امهات بدينات وخصوصا الذين لديهم اب وام يعانيان من السكر.

ويسجل السكري من نوع 1 بوتيرة اكبر لدى الاطفال والشباب في حين ان السكري من النوع 2 الذي يشكل 90 % من الحالات، يصيب خصوصا البالغين الذين يعانون بشكل عام من الوزن الزائد.

وشملت الدراسة التي نشرت في مجلة "دايابيتولوجيا" التابعة للجمعية الاوروبية لدراسة مرض السكري، 1,2 مليون طفل سويدي ولدوا بين عامي 1992 و2004 وتابعتهم حتى العام 2009. وعند هذا التاريخ كان 5771 طفلا قد اصيبوا بالسكري من نوع 1.

وبينت الدراسة التي اشرف عليها البروفسور طاهري مرادي من معهد كارولينسكا في ستوكهولم، ان الاطفال المولودين من نساء بدينات خلال الربع الاول من الحمل يواجهون خطرا اضافيا بنسبة 33 % للاصابة بالسكري من نوع 1 مقارنة بالاطفال المولودين من نساء بوزن طبيعي.

الا ان خطر الاصابة بالسكري يزيد خمس مرات عندما يكون الاب مصاب بالسكري وبثلاث مرات ان كانت الام مصابة بالسكري من دون ان تكون بدينة.

واوضح واضعو الدراسة "المخاطر الاكبر سجلت لدى اطفال من اب او ام يعانيان من السكري من نوع 1" محذرين من البدانة والوزن الزائد لدى الام اللذين يزيدان من خطر تسجيل اصابات بالسكري حتى في عائلات لا تعرف هذا المرض.

واكد هؤلاء الباحثون ان معالجة مشكلة الوزن الزائد او البدانة لدى النساء قبل الحمل قد تساهم في تخفيض الاصابات بهذا النوع من السكري.