الولادة القيصرية ترفع خطر إصابة الأطفال بالربو وأمراض الأمعاء وخلل جهاز المناعة

الولادة القيصرية تهدد الأطفال بالربو

حذرت هيئة الصليب الأخضر الألمانية من أن الولادة القيصرية ترفع خطر إصابة الأطفال بالربو وبعض الأمراض الأخرى مثل أمراض الأمعاء وخلل جهاز المناعة.

وتستند الهيئة في تحذيرها إلى دراسة دنماركية حديثة قامت بتحليل بيانات نحو 2 مليون طفل في الفترة من 1977 إلى 2012 حتى عمر 15 عاماً.

وأظهرت نتائج هذه الدراسة وجود صلة بين الولادة القيصرية وبين إصابة الأطفال ببعض الأمراض، مثل الربو واضطرابات المناعة، مشيرة إلى ضرورة إجراء المزيد من الدراسات للتأكد من أن العلاقة بينهما سببية.

وأوضحت الهيئة الألمانية أنه أثناء الولادة الطبيعية يتعرض الرضع للبكتيريا لأول مرة عبر قناة الولادة، والتي تعمل على تدريب جهاز المناعة لديهم وتحميهم من مسببات الأمراض. كما أن هذه البكتيريا تفيد الأطفال في وقت لاحق من حياتهم أيضاً.

 

×