آلام أسفل الظهر تكون حادة ومفاجئة وتُرغم المصاب على اتخاذ وضعية الانحناء ولكنها تتلاشى من تلقاء نفسها في كثير من الحالات

الحركة المفاجئة قد تصيبك بآلام أسفل الظهر

حذرت الجمعية الألمانية لجراحة العظام والحوادث من أن القيام بحركات مفاجئة أو رفع أحمال ثقيلة أو الالتواءات الناجمة عن ضعف عضلات الجذع قد تتسبب في الإصابة بآلام في الفقرات القطنية.

وأوضحت الجمعية الألمانية أن هذه الآلام، التي تصيب منطقة أسفل الظهر، تكون حادة ومفاجئة وتُرغم المصاب على اتخاذ وضعية الانحناء، مشيرة إلى أن هذه الآلام تتلاشى من تلقاء نفسها في كثير من الحالات.

ويساعد تعاطي المسكنات، التي يمكن صرفها بدون وصف الطبيب، في مواصلة الحركة وعدم الاستسلام للراحة، ولكن مع مراعاة عدم تعاطي المسكنات لمدة تزيد على يومين أو ثلاثة أيام.

كما يمكن تعزيز الشفاء بأخذ حمام دافئ أو المعالجة بالأشعة تحت الحمراء. وفي بعض الحالات النادرة قد يختبئ الانزلاق الغضروفي وراء آلام أسفل الظهر، لذا ينبغي في حال الألم الشديد أو بوادر الإصابة بالشلل استشارة طبيب عظام على الفور.

 

×