صورة ارشيفية

السعادة في الحب تؤدّي إلى السمنة

زيادة الوزن بين المتزوجين لوحظت من قبل الباحثين وتم عليها بعض الدراسات لفهم هذه الزيادة.

قام الباحثون ببحث الأمر على أكثر من 160 زوج وزوجة, حيث وجدوا إن الذين يتمتّعون بعلاقة سعيدة كانوا أكثر عرضة لزيادة الوزن.

خلال فترة زمنية أربع سنوات تم استجواب الزوجين بانتظام على سعادتهم داخل زواجهما و تصنيف سعادتهم و تم أخذ الطول والوزن.

ووجد الباحثون أنه في مقابل كل وحدة زيادة في الرضا، في المتوسط، يكتسبون عشر مؤشر كتلة الجسم خلال 6 أشهر أو رطل واحد للمرأة صاحبة طول خمسة أقدام و أربع بوصات و تزن119 باوند.

يقول الباحثون أن النتائج تعني أن أولئك الذين كانوا راضين مع شركائهم بشكل كبير قد يكونوا أقل ميلاً للقلق حول وزنهم، لأنهم لا يملكون الرغبة في البحث في أماكن أخرى للعثور على الحب.

أما الأزواج الأكثر رضا عن زواجهما أقل احتمالاً للقلق على زيادة الوزن ، فاكتسبوا وزنًا أكثر.

والأزواج الذين كانوا أقل رضا في علاقتهم مالوا إلى اكتساب وزن أقل مع مرور الوقت.

أما الزوجات الأكثر سعادة فهنّ أكثر عرضة لزيادة الوزن، ومن ناحية أخرى, ارتبط الطلاق بفقدان الوزن.

 

×