لصقة فريدة لتحليل العرق بدل الدم

لصقة فريدة لتحليل العرق بدل الدم

تعتبر عملية أخذ عينات من الدم من الأمور غير المستحبة، إضافة الى ضرورة إرسالها الى المختبر وانتظار النتائج. الآن ابتكر العلماء لصقة فريدة تقوم بالعمل نفسه.

تمكن علماء جامعة سينسيناتي الأمريكية بالتعاون مع مختبر بحوث القوات الجوية الأمريكية، من ابتكار نظام يجعل تحليل الدم من الماضي.

تتمكن اللصقة الخاصة من جمع وإرسال المعطيات الطبية اللازمة فورا، على أساس تحليل عرق المريض، ولمعرفة هذه النتائج لا بد من هاتف ذكي.

اللصقة الخاصة تحتوي على دائرة إلكترونية وهوائي اتصال وشريحة تحكم ومنظومة ميكروفلويديك ورقية لامتصاص عينة عرق بسيطة من سطح جلد المريض.

تتحرك هذه العينة عبر القنوات المجهرية للورقة خلال فترة زمنية قصيرة، حيث يحافظ هيدروجيل "Superabsorbent"الذي يدخل في تركيب اللصقة الفريدة، على شكله.

تحصل هذه اللصقة الفريدة على الطاقة اللازمة لعملها من الهاتف الذكي الموجود بقربها، حيث تبدأ بقياس تركيز أيونات المؤشرات الحيوية الموجودة في عينة العرق.

أول لصقة ابتكرت لقياس تركيز الصوديوم والكلور في العرق. ولكن حاليا يعمل العلماء على تطوير هذه اللصقة ليتم بواسطتها تحديد نتائج عملية التمثيل الغذائي والبروتينات وحتى الأحماض الأمينية.

تحول كافة النتائج لاسلكيا الى الهاتف الذكي مباشرة. ومعرفة تركيز الايونات في المؤشرات الحيوية تساعد في معرفة الحالة الصحية والبدنية للمريض.

كل هذا يشير الى إمكانية تحديد مستوى السكر في الدم ومراقبة حالة الرياضيين وحالة الأطفال الذين ولدوا قبل الموعد في المستقبل، وكذلك تحديد مقادير جرعات الأدوية اللازمة للمريض من خلال معرفة نسبتها في عرقه.

 

×