الشركة تنوي اجراء تجارب معملية على الدواء

بكين ترسل علاجا تجريبيا لإيبولا إلى إفريقيا

أعلنت شركة صينية أنها أرسلت علاجا تجريبيا جديدا إلى دول غرب إفريقيا لمعالجة فيروس إيبولا المتفشي هناك.

وقال مسؤولو شركة "سيهوان" للأدوية، المرتبطة بالمؤسسة العسكرية الصينية، لوكالة رويترز للأنباء إن عدة آلاف من جرعات الدواء المسمى بـ"جي كي أو 5" أرسلت بالفعل إلى غرب إفريقيا لكي يستخدمها عمال الإغاثة الصينيون هناك.

كما تخطط الشركة حاليا لتجربة الدواء على المصابين بالفيروس بهدف مكافحته.

وأكد المدير التنفيذي للشركة جيا زونجزين أنه يمكن إرسال جرعات إضافية من الدواء إذا ما دعت الضرورة لذلك.

كما ذكر مسؤول في إدارة الشركة أن هناك خطة قيد البحث لاستخدام الدواء في الحالات الطارئة ولا تستبعد تجربة الدواء على مرضى أفارقة.

وتسعى "سيهوان"، التي يملك بنك ستانلي مورغان الأميركي جزءا منها، لتقنين الدواء للاستخدام في الصين، حيث أن الدواء الذي تم تطويره بالتعاون مع الأكاديمية العسكرية للعلوم الطبية بالصين لازال استخدامه حاليا قاصرا على الحالات العسكرية الطارئة.

ويرى مسؤولو الشركة أنه في حال ثبتت فعالية الدواء فسيكون ذلك بمثابة طفرة هائلة لقطاع الدواء بالصين وسيعزز من مكانتها في القارة الإفريقية.

يذكر أن فيروس إيبولا تسبب في وفاة نحو 4 ألاف شخص حتى الآن في إفريقيا.

 

×